"تويتر" تُطلق حملة تتابع فيها "تغير نمط" كتابة تغريداتك

من أجل حماية خصوصية وحسابات المستخدمين

أعلنت منصة التدوين المصغر "تويتر"، إطلاقها حملة جديدة، تتابع من خلالها "تغير نمط" كتابة تغريداتك.

وأوضح حساب "تويتر الشرق الأوسط" أنها أطلقت حملة "تويتر للسلامة"، من أجل حماية خصوصية وحسابات المستخدمين، من أي عمليات تلاعب أو تجسس أو قرصنة.

وأشارت "تويتر" إلى أنها طبّقت منظومة خوارزميات جديدة، تتابع نمط كتابة التغريدات لدى المستخدم، وفي حال تغير ذلك النمط، يطلب من المستخدم إعادة التأكيد إلى حسابه، للتأكد من أنه هو فعلياً مَن يكتب تلك التغريدات وليس أيّ جهة تتلاعب أو تخترق حسابه.

وتستخدم تلك الخوارزمية، وفقاً لما ذكرته "تويتر"، ما أطلقت عليه "التكنولوجيا الاستباقية"، التي تحدّد المحتوى الذي يحتاج إلى مراجعة بشرية؛ لتتمكن من التصدّي للحسابات المزعجة.

وستسمح "تويتر"، وفق تلك الآلية الجديدة، بمنع "أيّ تلاعب في التغريدات على المنصة، ومعالجة مجموعة كبيرة من السلوكيات المحظورة".

كما ستحدّد الخوارزميات الجديدة على "تويتر" عدد التغريدات ذات الصلة بالمستخدم، وتحديد أكثر الموضوعات المتداولة المهمة بالنسبة له.

وأتمت "تويتر" في بيانها قائلة "تضمن قوانينا إمكانية مشاركة الجميع في المحادثات العامة بكل حرية وأمان".

تويتر تويتر للسلامة حماية خصوصية وحسابات المستخدمين

6

25 نوفمبر 2019 - 28 ربيع الأول 1441 01:00 PM

من أجل حماية خصوصية وحسابات المستخدمين

"تويتر" تُطلق حملة تتابع فيها "تغير نمط" كتابة تغريداتك

0 1,786

أعلنت منصة التدوين المصغر "تويتر"، إطلاقها حملة جديدة، تتابع من خلالها "تغير نمط" كتابة تغريداتك.

وأوضح حساب "تويتر الشرق الأوسط" أنها أطلقت حملة "تويتر للسلامة"، من أجل حماية خصوصية وحسابات المستخدمين، من أي عمليات تلاعب أو تجسس أو قرصنة.

وأشارت "تويتر" إلى أنها طبّقت منظومة خوارزميات جديدة، تتابع نمط كتابة التغريدات لدى المستخدم، وفي حال تغير ذلك النمط، يطلب من المستخدم إعادة التأكيد إلى حسابه، للتأكد من أنه هو فعلياً مَن يكتب تلك التغريدات وليس أيّ جهة تتلاعب أو تخترق حسابه.

وتستخدم تلك الخوارزمية، وفقاً لما ذكرته "تويتر"، ما أطلقت عليه "التكنولوجيا الاستباقية"، التي تحدّد المحتوى الذي يحتاج إلى مراجعة بشرية؛ لتتمكن من التصدّي للحسابات المزعجة.

وستسمح "تويتر"، وفق تلك الآلية الجديدة، بمنع "أيّ تلاعب في التغريدات على المنصة، ومعالجة مجموعة كبيرة من السلوكيات المحظورة".

كما ستحدّد الخوارزميات الجديدة على "تويتر" عدد التغريدات ذات الصلة بالمستخدم، وتحديد أكثر الموضوعات المتداولة المهمة بالنسبة له.

وأتمت "تويتر" في بيانها قائلة "تضمن قوانينا إمكانية مشاركة الجميع في المحادثات العامة بكل حرية وأمان".

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019