أمير عسير يطمئن على صحة أول مريض "قلب مفتوح" بمركز فيصل

استمع إلى الخطة العلاجية المقررة له بعد العملية

اطمأن أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال، صباح اليوم، على صحة أول مريض أجريت له عملية قلب مفتوح، في مركز الأمير فيصل بن خالد لأمراض وجراحة القلب في أبها.

واستمع إلى شرح تفصيلي عن الوضع الصحي للمريض والخطة العلاجية المقررة له من الفريق الطبي المختص الذي أجرى العملية.

وأجرى خلال الزيارة اتصالاً هاتفيًا بوزير الصحة، الدكتور توفيق الربيعة؛ قدم خلاله الشكر وفريق عمله باسم أهالي منطقة عسير، على التزام الوزارة بتشغيل المركز في الموعد الذي حدده خلال اللقاء الذي عقد قبل ثلاثة أشهر.

واستعرض مع مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة، وفريق عمله، الخطط التفصيلية الآنية والمستقبلية للمركز، واعدًا بتقديم كل أوجه الدعم اللازم لفريق العمل بالتنسيق مع وزير الصحة.

وأشاد الأمير تركي بن طلال، بهمة فريق العمل في صحة المنطقة في تشغيل المركز وتجاوز التحديات، ليحقق الخدمات النوعية الطبية التخصصية في طب القلب لأهالي منطقة عسير.

وأكد مدير عام الشؤون الصحية بمنطقتي عسير ونجران، خالد بن عائض عسيري، استقرار الوضع الصحي للمريض، مبينًا أن العملية التي أجريت له تعتبر من العمليات المعقدة والدقيقة جدًا، لأن حالة المريض كانت حرجة قبل العملية وكان يعاني من ضعف في عضلة القلب وانسدادات وتكلسات متعددة في شرايين القلب، إضافةً إلى معاناته من أمراض مزمنة؛ وجرى إجراء العملية بفريق مؤهل وباستخدام أحدث التقنيات الطبية المستخدمة في مثل هذه الحالات.

وأجرى المركز منذ بدء التشغيل الجزئي للمرحلة الأولى من مراحل التشغيل ٢٧٧ عملية قسطرة تداخلية، فيما استقبلت عيادات المركز ٦٢٤ حالة، واستفاد من خدمات الأشعة والتصوير الطبي ٦٧٤ حالة.

أمير عسير عملية قلب مفتوح مركز الأمير فيصل بن خالد لأمراض وجراحة القلب

2

06 فبراير 2020 - 12 جمادى الآخر 1441 07:55 PM

استمع إلى الخطة العلاجية المقررة له بعد العملية

أمير عسير يطمئن على صحة أول مريض "قلب مفتوح" بمركز فيصل

0 1,437

اطمأن أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال، صباح اليوم، على صحة أول مريض أجريت له عملية قلب مفتوح، في مركز الأمير فيصل بن خالد لأمراض وجراحة القلب في أبها.

واستمع إلى شرح تفصيلي عن الوضع الصحي للمريض والخطة العلاجية المقررة له من الفريق الطبي المختص الذي أجرى العملية.

وأجرى خلال الزيارة اتصالاً هاتفيًا بوزير الصحة، الدكتور توفيق الربيعة؛ قدم خلاله الشكر وفريق عمله باسم أهالي منطقة عسير، على التزام الوزارة بتشغيل المركز في الموعد الذي حدده خلال اللقاء الذي عقد قبل ثلاثة أشهر.

واستعرض مع مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة، وفريق عمله، الخطط التفصيلية الآنية والمستقبلية للمركز، واعدًا بتقديم كل أوجه الدعم اللازم لفريق العمل بالتنسيق مع وزير الصحة.

وأشاد الأمير تركي بن طلال، بهمة فريق العمل في صحة المنطقة في تشغيل المركز وتجاوز التحديات، ليحقق الخدمات النوعية الطبية التخصصية في طب القلب لأهالي منطقة عسير.

وأكد مدير عام الشؤون الصحية بمنطقتي عسير ونجران، خالد بن عائض عسيري، استقرار الوضع الصحي للمريض، مبينًا أن العملية التي أجريت له تعتبر من العمليات المعقدة والدقيقة جدًا، لأن حالة المريض كانت حرجة قبل العملية وكان يعاني من ضعف في عضلة القلب وانسدادات وتكلسات متعددة في شرايين القلب، إضافةً إلى معاناته من أمراض مزمنة؛ وجرى إجراء العملية بفريق مؤهل وباستخدام أحدث التقنيات الطبية المستخدمة في مثل هذه الحالات.

وأجرى المركز منذ بدء التشغيل الجزئي للمرحلة الأولى من مراحل التشغيل ٢٧٧ عملية قسطرة تداخلية، فيما استقبلت عيادات المركز ٦٢٤ حالة، واستفاد من خدمات الأشعة والتصوير الطبي ٦٧٤ حالة.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020