"الزياني "يدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته في المجال الإنساني تجاه الشعب الأفغاني

في ختام الاجتماع الوزاري لمجلس التعاون، في دورته الـ 149

أكد وزير خارجية مملكة البحرين رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لوزراء الخارجية بمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني وقوف المجلس مع الشعب الأفغاني، وتقديم المساعدات الإنسانية له، ودعوة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته في المجال الإنساني، داعيًا الأطراف الأفغانية إلى تغليب المصلحة الوطنية والحفاظ على الأمن والاستقرار، وعدم تدخل الدول الأخرى في الشؤون الداخلية لأفغانستان، مع الترحيب بوساطة الأمم المتحدة، مشيرًا إلى موافقة المجلس على إجراء حوار إستراتيجي مع دول آسيا الوسطى.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد في ختام الاجتماع الوزاري لمجلس التعاون، في دورته الـ 149، بمشاركة الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، ووزير خارجية الجمهورية اليمنية الدكتور أحمد عوض بن مبارك، ووزير خارجية جمهورية العراق الدكتور فؤاد حسين.

وأشار الزياني إلى أن المجلس قرر الموافقة على تعيين محافظ الهيئة العامة للتجارة الخارجية بالمملكة عبدالرحمن بن أحمد الحربي منسقًا عامًا للمفاوضات في الأمانة العامة لمجلس التعاون، مقدمًا شكره للمنسق العام السابق للمفاوضات حمد البازعي على جهوده في المدة السابقة.

من جانب آخر أعرب وزير الخارجية العراقي عن شكره لمجلس التعاون الخليجي على دعوة العراق للاجتماع مع المجلس، ومناقشة مختلف القضايا وتعزيز العلاقات بين المجلس وجمهورية العراق في شتى المجالات، خصوصًا العلاقات الاقتصادية والتجارية.

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية اليمني أن السلام هدف إستراتيجي ورسالة رئيسة حملها التحالف والجمهورية اليمنية، مشيرًا إلى اطلاع المجلس على التطورات السياسية والإنسانية والتنموية والاقتصادية في اليمن، حيث أكد المجلس دعمه لجميع الجهود الأممية الساعية لإنهاء الحرب وتحقيق السلام في اليمن، المستندة إلى المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، معربًا عن استنكاره استمرار استهداف الأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية بالصواريخ والطّيارات المسيرة من قِبل ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

واستعرض الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف بدوره أهم البنود الواردة في بيان المجلس الوزاري الصادر عن الاجتماع، مبينًا أن المجلس عقد اجتماعين منفصلين مع كلٍ من وزير خارجية جمهورية العراق، ووزير خارجية الجمهورية اليمنية.

2

16 سبتمبر 2021 - 9 صفر 1443 11:02 PM

في ختام الاجتماع الوزاري لمجلس التعاون، في دورته الـ 149

"الزياني "يدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته في المجال الإنساني تجاه الشعب الأفغاني

2 1,183

أكد وزير خارجية مملكة البحرين رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لوزراء الخارجية بمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني وقوف المجلس مع الشعب الأفغاني، وتقديم المساعدات الإنسانية له، ودعوة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته في المجال الإنساني، داعيًا الأطراف الأفغانية إلى تغليب المصلحة الوطنية والحفاظ على الأمن والاستقرار، وعدم تدخل الدول الأخرى في الشؤون الداخلية لأفغانستان، مع الترحيب بوساطة الأمم المتحدة، مشيرًا إلى موافقة المجلس على إجراء حوار إستراتيجي مع دول آسيا الوسطى.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد في ختام الاجتماع الوزاري لمجلس التعاون، في دورته الـ 149، بمشاركة الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، ووزير خارجية الجمهورية اليمنية الدكتور أحمد عوض بن مبارك، ووزير خارجية جمهورية العراق الدكتور فؤاد حسين.

وأشار الزياني إلى أن المجلس قرر الموافقة على تعيين محافظ الهيئة العامة للتجارة الخارجية بالمملكة عبدالرحمن بن أحمد الحربي منسقًا عامًا للمفاوضات في الأمانة العامة لمجلس التعاون، مقدمًا شكره للمنسق العام السابق للمفاوضات حمد البازعي على جهوده في المدة السابقة.

من جانب آخر أعرب وزير الخارجية العراقي عن شكره لمجلس التعاون الخليجي على دعوة العراق للاجتماع مع المجلس، ومناقشة مختلف القضايا وتعزيز العلاقات بين المجلس وجمهورية العراق في شتى المجالات، خصوصًا العلاقات الاقتصادية والتجارية.

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية اليمني أن السلام هدف إستراتيجي ورسالة رئيسة حملها التحالف والجمهورية اليمنية، مشيرًا إلى اطلاع المجلس على التطورات السياسية والإنسانية والتنموية والاقتصادية في اليمن، حيث أكد المجلس دعمه لجميع الجهود الأممية الساعية لإنهاء الحرب وتحقيق السلام في اليمن، المستندة إلى المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، معربًا عن استنكاره استمرار استهداف الأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية بالصواريخ والطّيارات المسيرة من قِبل ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

واستعرض الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف بدوره أهم البنود الواردة في بيان المجلس الوزاري الصادر عن الاجتماع، مبينًا أن المجلس عقد اجتماعين منفصلين مع كلٍ من وزير خارجية جمهورية العراق، ووزير خارجية الجمهورية اليمنية.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021