حين سكب "أردوغان" الشاي على رؤوس الأتراك.. النظام المحترم لا يكذب!

انتقاد من "أوغلو" للرئيس وأعوانه على خلفية تفشي كورونا والأرقام المضللة

انتقد زعيم حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، إجراءات الحكومة المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا، والبيانات الكاذبة التي تعلنها الحكومة حول انتشار الفيروس، وقال: "الدولة المحترمة لا تكذب على مواطنيها".

وقال كليتشدار أوغلو، في كلمة له بالبرلمان التركي اليوم الإثنين: "إن المسعفين يعملون 24 ساعة في اليوم. ولا يرون أطفالهم. لقد أشدنا جميعاً بنجاح المهنيين الصحيين".

وأضاف وفقاً لموقع تركيا الآن: "مَن هو الذي تسبّب في كثرة عدد المرضى أمام الأطباء؟ مَن الذي لم يتخذ أي إجراء؟ مَن الذي قال للمواطنين معلومات ناقصة عن انتشار الفيروس؟ إن الدولة المحترمة لا تكذب على مواطنيها، إنكم لم تظهروا الأرقام الحقيقية. وقال اتحاد الأطباء إن عدد وفيات (كورونا) أكثر بكثير مما يتم الإعلان عنه. وفي النهاية يتضح أن اتحاد الأطباء هم مَن يقولون الحقيقة. كيف أوصلتم تركيا إلى هذا الوضع؟".

ووجّه "أوغلو" كلمة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وأعوانه، قائلًا: "لماذا لم تتخذ المؤسسات السياسية أي إجراءات وقائية، وكنتم تنظمون المؤتمرات والاجتماعات في أرجاء تركيا؟! بأي حق ولأي سبب جمعت المواطنين ورميت الشاي على رؤوسهم؟ وكيف جعلتم تركيا تحتل المركز الأول في انتشار الفيروس في أوروبا؟ أجيبونا. أنا حزين لأنكم لا تريدون رؤية الحقيقة، إننا نحتل المركز الرابع على مستوى العالم في عدم إدارة الفيروس جيدًا".

وأردف مواصلاً مهاجمة أردوغان: "لا تنسب نجاح الأطباء لنفسك. جميع المتخصصين في الرعاية الصحية هم موظفون مدنيون. كل ما علينا فعله هو أن نحيي المهنيين الصحيين. لم تقدموا لهم حتى مكافأة شهرية. وهم يعملون ليل نهار".

وانتقد "أوغلو" قول "أردوغان" «لقد ساعدتُ 156 دولة». وقال: «ألم تسأل نفسك هذا السؤال؟! لقد كافحنا من أجل توزيع 5 أقنعة على المواطنين. ولم تستطيعوا فعل ذلك، وأطلقتْ بلديات حزب الشعب الجمهوري حملة مساعدات، وصادرتم حساباتهم المصرفية. فبدلًا من مكافحة الوباء كنتم تكافحون تقديم مساعدات من حزب الشعب الجمهوري".

أردوغان تركيا

12

08 ديسمبر 2020 - 23 ربيع الآخر 1442 12:07 PM

انتقاد من "أوغلو" للرئيس وأعوانه على خلفية تفشي كورونا والأرقام المضللة

حين سكب "أردوغان" الشاي على رؤوس الأتراك.. النظام المحترم لا يكذب!

4 6,690

انتقد زعيم حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، إجراءات الحكومة المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا، والبيانات الكاذبة التي تعلنها الحكومة حول انتشار الفيروس، وقال: "الدولة المحترمة لا تكذب على مواطنيها".

وقال كليتشدار أوغلو، في كلمة له بالبرلمان التركي اليوم الإثنين: "إن المسعفين يعملون 24 ساعة في اليوم. ولا يرون أطفالهم. لقد أشدنا جميعاً بنجاح المهنيين الصحيين".

وأضاف وفقاً لموقع تركيا الآن: "مَن هو الذي تسبّب في كثرة عدد المرضى أمام الأطباء؟ مَن الذي لم يتخذ أي إجراء؟ مَن الذي قال للمواطنين معلومات ناقصة عن انتشار الفيروس؟ إن الدولة المحترمة لا تكذب على مواطنيها، إنكم لم تظهروا الأرقام الحقيقية. وقال اتحاد الأطباء إن عدد وفيات (كورونا) أكثر بكثير مما يتم الإعلان عنه. وفي النهاية يتضح أن اتحاد الأطباء هم مَن يقولون الحقيقة. كيف أوصلتم تركيا إلى هذا الوضع؟".

ووجّه "أوغلو" كلمة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وأعوانه، قائلًا: "لماذا لم تتخذ المؤسسات السياسية أي إجراءات وقائية، وكنتم تنظمون المؤتمرات والاجتماعات في أرجاء تركيا؟! بأي حق ولأي سبب جمعت المواطنين ورميت الشاي على رؤوسهم؟ وكيف جعلتم تركيا تحتل المركز الأول في انتشار الفيروس في أوروبا؟ أجيبونا. أنا حزين لأنكم لا تريدون رؤية الحقيقة، إننا نحتل المركز الرابع على مستوى العالم في عدم إدارة الفيروس جيدًا".

وأردف مواصلاً مهاجمة أردوغان: "لا تنسب نجاح الأطباء لنفسك. جميع المتخصصين في الرعاية الصحية هم موظفون مدنيون. كل ما علينا فعله هو أن نحيي المهنيين الصحيين. لم تقدموا لهم حتى مكافأة شهرية. وهم يعملون ليل نهار".

وانتقد "أوغلو" قول "أردوغان" «لقد ساعدتُ 156 دولة». وقال: «ألم تسأل نفسك هذا السؤال؟! لقد كافحنا من أجل توزيع 5 أقنعة على المواطنين. ولم تستطيعوا فعل ذلك، وأطلقتْ بلديات حزب الشعب الجمهوري حملة مساعدات، وصادرتم حساباتهم المصرفية. فبدلًا من مكافحة الوباء كنتم تكافحون تقديم مساعدات من حزب الشعب الجمهوري".

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021