"ادخر لآخرتك".. حملة كبرى تطلقها "بناء" لدعم الأيتام وتستمر 5 أشهر

تستهدف دعم 8 مشاريع خيرية

تطلق جمعية بناء لرعاية الأيتام بالشرقية حملة كبرى، تحمل عنوان "ادخر لآخرتك"، استكمالاً للنجاح الذي حققته الحملة في العام الماضي، ووفرت خدمات كثيرة للأيتام وأسرهم. وتستمر الحملة إلى شهر يوليو المقبل مستهدفة إطلاع أفراد المجتمع على دور الجمعية والخدمات والمشاريع التي يحتاج إليها اليتيم وأسرته، وإتاحة المجال لأفراد المجتمع للمساهمة في توفيرها.

وأوضح المدير العام للجمعية عبدالله بن راشد الخالدي أن الحملة تتضمن ثمانية مشاريع أساسية، هي: كفالة يتيم وكفالة أم الأيتام والمسكن الآمن وزكاة المال والسلة الرمضانية وذبيحة رمضان والاستقطاع الشهري. مشيرًا إلى أن الحملة يتواكب معها حملة إعلانية تسويقية خيرية لتسويق وتغطية تكاليف مجموعة من خدمات جمعية بناء التي لها أهمية بالغة في تمكين الأيتام وأسرهم، وذلك من خلال إتاحة المجال لجميع أفراد المجتمع ورجال الأعمال والشركات والمؤسسات للمساهمة في دعم مشاريع الحملة، والتعريف بها لتحقيق الأهداف المرجوة منها.

وأضاف بأن الحملة ستركز على أهمية المنتجات المستهدف تسويقها للأيتام وأسرهم، مع إبراز شركاء الحملة فور مساهمتهم، واستقطاب شركاء جدد للجمعية، يساهمون في دعم اليتيم وأسرته.

وتطرق "الخالدي" لتفاصيل المشاريع الثمانية للحملة مشيرًا إلى أن أولها هو مشروع السلة الرمضانية، وسيتم فيه تخصيص مبلغ مقطوع للأسر، يساهم في توفير احتياجاتهم من المواد الغذائية في هذا الشهر. أما المشروع الثاني فهو مشروع ذبيحة رمضان، ويأتي استكمالاً لمشروع السلة الرمضانية، ويهدف لتوفير اللحوم الطازجة؛ لتحصل كل أسرة على احتياجاتها طبقًا لعدد أفرادها.

وأضاف بأن المشروع الثالث الذي تغطيه الحملة هو مشروع كسوة العيد، وفيه سيتم تخصيص مبلغ لكل يتيم، يعينه على شراء ملابس العيد حتى يعيش فرحة العيد وبهجته مثل أقرانه. أما المشروع الرابع فهو زكاة المال، فقد تقرر تخصيص مبلغ مالي لتوزيعه على الأيتام وأمهاتهم الذين ترعاهم الجمعية. والمشروع الخامس هو كفالة أمهات الأيتام، وفيه سيتم صرف مبلغ لهن لإعانتهن على تلبية احتياجاتهن واحتياجات أسرهن. والمشروع السادس هو المسكن الآمن، ويهدف لتأمين مسكن مناسب لليتيم وأسرته، يحفظ لهم كرامتهم. والمشروع السابع الخاص بالاستقطاع الشهري يأتي ليمكّن أفراد المجتمع من تحويل مبلغ ثابت شهريًّا لدعم اليتيم. أما المشروع الثامن فهو كفالة الأيتام.

واختتم "الخالدي" مبينًا أن الحملة تستهدف جميع مكونات المجتمع من أفراد ورجال أعمال وشركات، وقال: "نتطلع لدعم الجميع للحملة، ومشاركة وسائل الإعلام والمؤثرين في دعم اليتيم، وتحقيق تطلعاته".

2

06 إبريل 2021 - 24 شعبان 1442 10:54 PM

تستهدف دعم 8 مشاريع خيرية

"ادخر لآخرتك".. حملة كبرى تطلقها "بناء" لدعم الأيتام وتستمر 5 أشهر

0 1,566

تطلق جمعية بناء لرعاية الأيتام بالشرقية حملة كبرى، تحمل عنوان "ادخر لآخرتك"، استكمالاً للنجاح الذي حققته الحملة في العام الماضي، ووفرت خدمات كثيرة للأيتام وأسرهم. وتستمر الحملة إلى شهر يوليو المقبل مستهدفة إطلاع أفراد المجتمع على دور الجمعية والخدمات والمشاريع التي يحتاج إليها اليتيم وأسرته، وإتاحة المجال لأفراد المجتمع للمساهمة في توفيرها.

وأوضح المدير العام للجمعية عبدالله بن راشد الخالدي أن الحملة تتضمن ثمانية مشاريع أساسية، هي: كفالة يتيم وكفالة أم الأيتام والمسكن الآمن وزكاة المال والسلة الرمضانية وذبيحة رمضان والاستقطاع الشهري. مشيرًا إلى أن الحملة يتواكب معها حملة إعلانية تسويقية خيرية لتسويق وتغطية تكاليف مجموعة من خدمات جمعية بناء التي لها أهمية بالغة في تمكين الأيتام وأسرهم، وذلك من خلال إتاحة المجال لجميع أفراد المجتمع ورجال الأعمال والشركات والمؤسسات للمساهمة في دعم مشاريع الحملة، والتعريف بها لتحقيق الأهداف المرجوة منها.

وأضاف بأن الحملة ستركز على أهمية المنتجات المستهدف تسويقها للأيتام وأسرهم، مع إبراز شركاء الحملة فور مساهمتهم، واستقطاب شركاء جدد للجمعية، يساهمون في دعم اليتيم وأسرته.

وتطرق "الخالدي" لتفاصيل المشاريع الثمانية للحملة مشيرًا إلى أن أولها هو مشروع السلة الرمضانية، وسيتم فيه تخصيص مبلغ مقطوع للأسر، يساهم في توفير احتياجاتهم من المواد الغذائية في هذا الشهر. أما المشروع الثاني فهو مشروع ذبيحة رمضان، ويأتي استكمالاً لمشروع السلة الرمضانية، ويهدف لتوفير اللحوم الطازجة؛ لتحصل كل أسرة على احتياجاتها طبقًا لعدد أفرادها.

وأضاف بأن المشروع الثالث الذي تغطيه الحملة هو مشروع كسوة العيد، وفيه سيتم تخصيص مبلغ لكل يتيم، يعينه على شراء ملابس العيد حتى يعيش فرحة العيد وبهجته مثل أقرانه. أما المشروع الرابع فهو زكاة المال، فقد تقرر تخصيص مبلغ مالي لتوزيعه على الأيتام وأمهاتهم الذين ترعاهم الجمعية. والمشروع الخامس هو كفالة أمهات الأيتام، وفيه سيتم صرف مبلغ لهن لإعانتهن على تلبية احتياجاتهن واحتياجات أسرهن. والمشروع السادس هو المسكن الآمن، ويهدف لتأمين مسكن مناسب لليتيم وأسرته، يحفظ لهم كرامتهم. والمشروع السابع الخاص بالاستقطاع الشهري يأتي ليمكّن أفراد المجتمع من تحويل مبلغ ثابت شهريًّا لدعم اليتيم. أما المشروع الثامن فهو كفالة الأيتام.

واختتم "الخالدي" مبينًا أن الحملة تستهدف جميع مكونات المجتمع من أفراد ورجال أعمال وشركات، وقال: "نتطلع لدعم الجميع للحملة، ومشاركة وسائل الإعلام والمؤثرين في دعم اليتيم، وتحقيق تطلعاته".

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021