أمانة الشرقية تُطلق أسماء 10 من شهداء الواجب على شوارع المنطقة

تخليداً لذكراهم وعرفاناً بما بذلوه في حماية أرض الوطن والدفاع عنه

‬ أطلقت أمانة المنطقة الشرقية أسماء شهداء الدين ثم الوطن، الذين استشهدوا أثناء دفاعهم عن الوطن، وذلك في المنطقة الشرقية، على عشرة شوارع بالمنطقة؛ وذلك إنفاذاً للأمر السامي الكريم القاضي بتسمية بعض الشوارع التي تقع في مواقع حيوية بأسماء شهداء الواجب كُلاً بحسب مسقط رأسه.

من جهته، أكّد أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير أن مشروع تسمية الشوارع بأسماء شهداء الواجب، هو بصمة تسجل في أرض الوطن، وتكريماً لشهداء الواجب الذين استشهدوا أثناء أدائهم للواجب، جنود الحق وعز الوطن وفخر الشعب، جنودنا البواسل الذين استشهدوا في سبيل الذود عن الدين والوطن والتصدي للمعتدين، وهم أبطال وقفوا في كل مواقع البطولة والشرف، وعلى امتداد تراب الوطن ليكونوا سدا منيعاً على الأعداء.

وأشار "الجبير" إلى حرص القيادة الرشيدة على تكريم الشهداء بتخليد أسمائهم وذكرى تضحياتهم العظيمة؛ للحفاظ على أمن هذا الوطن الغالي وأمنه، وتصنيفهم ضمن أبطال الوطن؛ عرفاناً لما بذلوه في حماية أرض الوطن والدفاع عنه، منوّهاً لبعض الطُرق التي تم تسميتها بأسماء الشهداء، بعد أن استشهدوا أثناء تأدية الواجب في ميادين الشرف والعز والبطولة.

0

14 سبتمبر 2021 - 7 صفر 1443 03:52 PM

تخليداً لذكراهم وعرفاناً بما بذلوه في حماية أرض الوطن والدفاع عنه

أمانة الشرقية تُطلق أسماء 10 من شهداء الواجب على شوارع المنطقة

2 1,640

‬ أطلقت أمانة المنطقة الشرقية أسماء شهداء الدين ثم الوطن، الذين استشهدوا أثناء دفاعهم عن الوطن، وذلك في المنطقة الشرقية، على عشرة شوارع بالمنطقة؛ وذلك إنفاذاً للأمر السامي الكريم القاضي بتسمية بعض الشوارع التي تقع في مواقع حيوية بأسماء شهداء الواجب كُلاً بحسب مسقط رأسه.

من جهته، أكّد أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير أن مشروع تسمية الشوارع بأسماء شهداء الواجب، هو بصمة تسجل في أرض الوطن، وتكريماً لشهداء الواجب الذين استشهدوا أثناء أدائهم للواجب، جنود الحق وعز الوطن وفخر الشعب، جنودنا البواسل الذين استشهدوا في سبيل الذود عن الدين والوطن والتصدي للمعتدين، وهم أبطال وقفوا في كل مواقع البطولة والشرف، وعلى امتداد تراب الوطن ليكونوا سدا منيعاً على الأعداء.

وأشار "الجبير" إلى حرص القيادة الرشيدة على تكريم الشهداء بتخليد أسمائهم وذكرى تضحياتهم العظيمة؛ للحفاظ على أمن هذا الوطن الغالي وأمنه، وتصنيفهم ضمن أبطال الوطن؛ عرفاناً لما بذلوه في حماية أرض الوطن والدفاع عنه، منوّهاً لبعض الطُرق التي تم تسميتها بأسماء الشهداء، بعد أن استشهدوا أثناء تأدية الواجب في ميادين الشرف والعز والبطولة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021