جامعة الملك سعود تسجّل براءة اختراع حول "أداة قياس انحراف الإطباق"

تسهّل الفحص السريري دون الحاجة إلى الأشعة السينية أو المقطعية

نجح أكاديميان سعوديان في مجال طب الأسنان بمستشفى طب الأسنان الجامعي في المدينة الطبية وكلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود، في تسجيل براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع الأمريكي لـ "أداة قياس انحراف الإطباق".

وأوضحت الباحثة في برنامج الدكتوراه في علوم طب الأسنان (تخصص تقويم الأسنان) الدكتورة حصة الهويش؛ أن بعض المرضى يعاني ميلاناً في الفك العلوي والأسنان على المحور العرضي، مشيرة إلى أن الأداة تتكون من إطار في جزء أفقي ممتد وزوجيْن من الأذرع الجانبية المرتبطة بالجزء الأفقي يمكن فصلهما عن بعض وذراعٍ عمودي في منتصف مقدمة الذراع الأفقية ومجموعة قياس موضوعة في الجزء الخلفي من الذراع الأفقية تضم مجاميع قياس "منقلة" متصلة بشكل دائري بالجزء الخلفي من الذراع الأفقية، وتم وضع المنقلة ولوحة العضة المتصلة بها لتدور على المحور الأفقي.

من جانبه، أكد أستاذ مشارك بكلية طب الأسنان الدكتور خالد المعمر؛ أن الطرق الحالية في الفحص السريري تجري دون تحديد درجة الميلان والانحناءات بالدقة المطلوبة مما يتطلب إجراء فحص إضافي لتحديد درجة الميلان بصورة دقيقة وتفصيلية، مبيناً أن أداة قياس انحراف الإطباق تعطي نتائج دقيقةً وعملية عند احتساب درجة الميلان سريرياً وبشكل سهل وآمن، مشيراً إلى أن هذه الأداة تستخدم في الفحص السريري حيث يُطلب من المريض أن يعض على لوحة العضة، وفي حالة وجود ميلان في الإطباق يتم تحديد واحتساب درجة الميلان باستخدام المنقلة، وعليه يتبين للطبيب المعالج تحديد درجة واتجاه الميلان في تلك المرحلة المبكرة من الفحص السريري دون الحاجة إلى إجراء فحوص بالأشعة السينية أو المقطعية.

جامعة الملك سعود

1

29 مارس 2021 - 16 شعبان 1442 11:37 AM

تسهّل الفحص السريري دون الحاجة إلى الأشعة السينية أو المقطعية

جامعة الملك سعود تسجّل براءة اختراع حول "أداة قياس انحراف الإطباق"

0 898

نجح أكاديميان سعوديان في مجال طب الأسنان بمستشفى طب الأسنان الجامعي في المدينة الطبية وكلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود، في تسجيل براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع الأمريكي لـ "أداة قياس انحراف الإطباق".

وأوضحت الباحثة في برنامج الدكتوراه في علوم طب الأسنان (تخصص تقويم الأسنان) الدكتورة حصة الهويش؛ أن بعض المرضى يعاني ميلاناً في الفك العلوي والأسنان على المحور العرضي، مشيرة إلى أن الأداة تتكون من إطار في جزء أفقي ممتد وزوجيْن من الأذرع الجانبية المرتبطة بالجزء الأفقي يمكن فصلهما عن بعض وذراعٍ عمودي في منتصف مقدمة الذراع الأفقية ومجموعة قياس موضوعة في الجزء الخلفي من الذراع الأفقية تضم مجاميع قياس "منقلة" متصلة بشكل دائري بالجزء الخلفي من الذراع الأفقية، وتم وضع المنقلة ولوحة العضة المتصلة بها لتدور على المحور الأفقي.

من جانبه، أكد أستاذ مشارك بكلية طب الأسنان الدكتور خالد المعمر؛ أن الطرق الحالية في الفحص السريري تجري دون تحديد درجة الميلان والانحناءات بالدقة المطلوبة مما يتطلب إجراء فحص إضافي لتحديد درجة الميلان بصورة دقيقة وتفصيلية، مبيناً أن أداة قياس انحراف الإطباق تعطي نتائج دقيقةً وعملية عند احتساب درجة الميلان سريرياً وبشكل سهل وآمن، مشيراً إلى أن هذه الأداة تستخدم في الفحص السريري حيث يُطلب من المريض أن يعض على لوحة العضة، وفي حالة وجود ميلان في الإطباق يتم تحديد واحتساب درجة الميلان باستخدام المنقلة، وعليه يتبين للطبيب المعالج تحديد درجة واتجاه الميلان في تلك المرحلة المبكرة من الفحص السريري دون الحاجة إلى إجراء فحوص بالأشعة السينية أو المقطعية.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021