محافظ الطائف يشكر القيادة الرشيدة بإطلاق السجناء المعسرين في قضايا حقوقية

إثر الزيارة الكريمة لولي العهد واقتراحه

رفع محافظ الطائف سعد بن مقبل الميموني، باسمه وباسم أهالي محافظة الطائف، أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وذلك بصدور التوجيه الكريم بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن ثبت إعسارهم في محافظة الطائف، وتسديد المبالغ المترتبة عليهم، وذلك إثر الزيارة الكريمة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمحافظة الطائف، وبناءً على اقتراح سموه.

وقال محافظ الطائف: "إن هذه اللفتة الكريمة كان لها أثر طيب ليس على المعسرين من السجناء فقط، وإنما على أسرهم الذين سعدوا بهذا التوجيه؛ نظرًا لما يحمله من تلاحم الأسرة وتحقيق مبدأ التكاتف بين أفرادها".

وأضاف: "ولم تقتصر الفرحة عليهم، بل شملت أهالي محافظة الطائف قاطبة، وما لمسناه شخصيًا من اتصالاتهم ورسائلهم التي تحمل كل عبارات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين".

وأردف: "وجاءت هذه المكرمة الملكية متزامنةً مع احتفالات البلاد باليوم الوطني الثامن والثمانين للمملكة العربية السعودية".

وسأل الميموني المولى -عز وجل- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وولى عهده الأمين، وأن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه، وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان.

مهرجان ولي العهد للهجن الاتحاد السعودي للهجن

11

24 سبتمبر 2018 - 14 محرّم 1440 02:02 AM

إثر الزيارة الكريمة لولي العهد واقتراحه

محافظ الطائف يشكر القيادة الرشيدة بإطلاق السجناء المعسرين في قضايا حقوقية

3 6,873

رفع محافظ الطائف سعد بن مقبل الميموني، باسمه وباسم أهالي محافظة الطائف، أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وذلك بصدور التوجيه الكريم بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن ثبت إعسارهم في محافظة الطائف، وتسديد المبالغ المترتبة عليهم، وذلك إثر الزيارة الكريمة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمحافظة الطائف، وبناءً على اقتراح سموه.

وقال محافظ الطائف: "إن هذه اللفتة الكريمة كان لها أثر طيب ليس على المعسرين من السجناء فقط، وإنما على أسرهم الذين سعدوا بهذا التوجيه؛ نظرًا لما يحمله من تلاحم الأسرة وتحقيق مبدأ التكاتف بين أفرادها".

وأضاف: "ولم تقتصر الفرحة عليهم، بل شملت أهالي محافظة الطائف قاطبة، وما لمسناه شخصيًا من اتصالاتهم ورسائلهم التي تحمل كل عبارات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين".

وأردف: "وجاءت هذه المكرمة الملكية متزامنةً مع احتفالات البلاد باليوم الوطني الثامن والثمانين للمملكة العربية السعودية".

وسأل الميموني المولى -عز وجل- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وولى عهده الأمين، وأن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه، وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019