شاهد.. أمطار "الطائف" تجعلها "الترند" الأول.. وسكانها يبدعون في التقاط الصور

"الأمانة" تتواجد وتتابع عن كثب الحالة المطرية

تصدرت الطائف الحديث على مواقع التواصل الاجتماعي، وباتت الترند المحلي والعالمي، من حيث الأكثر تغريداً، عقب الأمطار التي هطلت عليها الجمعة، واغتسلت بها، في حين برزت البروق والصواعق والتي كانت بكثافة بعد ظلامٍ دامس غطى المحافظة عصراً لتُنير أرجائها.

من جانبٍ آخر، عمدت أمانة محافظة الطائف لنشر معداتها وآلياتها والتي تواجدت في المواقع الأكثر تضرراً من حيث كمية مياه الأمطار والتي كانت بنسبةٍ عالية ربما لما تشهدها المحافظة من قبل، حيث تولت تلك الفرق عملية الشفط لتلك المياه وأزالت مخلفاتها من بعض الطرق، في الوقت الذي كانت الكثير من الأحياء قد جفت مياه الأمطار عنها دون أي تدخل بسبب عمل قنوات التصريف.

كما كانت حركة السير طبيعية في أنفاق "أبو بكر والملك فيصل" في ظل تواجد الفرق الميدانية والتي تابعت وراقبت أوضاعها، حيث لم تشهد تراكماً للمياه بداخلها كما هو معتاد مع مواسم الأمطار، ونجحت قنوات التصريف المعمولة بها في تصريف مياه الأمطار دون توقف قد يُعطل الحركة.

أمين محافظة الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل، تابع بنفسه تلك الحالة المطرية وما سببته في بعض الأحياء من تراكم لمياهها، حيث وقف على أوضاع "حي المنتزه" بعد أن كان قد وجه بتواجد الفرق وآليات الأمانة في ذلك الحي، والذي سرعان ما جفت مياه الأمطار من أرجاء الحي بعد توقفها، والتي قُدرت بنسبة عالية من حيث كمية الهطول، كما التقى "آل هميل" الكثير من السُكان واستمع لمطالبهم والتي سيتم التعامل معها.

وكان لعُشاق الصورة دور بارز في نقل ذلك الجمال الذي سبق هطول الأمطار وتزامن مع الهطول وعقب توقفه، حيث نقلوا الآلاف من الصور منها ما كان على وسائل التواصل الاجتماعي، ومنها ما كان للفوتوغرافيين والمحترفين، ومنها ما كان للهواة وموثقي مثل هذه الحالات المطرية سواءً كان بالصورة أم بمقاطع فيديو تنقل ذلك الحدث والذي سجل موقعاً كمتصدر للترند عالمياً، حمِلَ جماليات العروس، وبعثت نفحات عشقٍ وشوق لمن رآها.

أمطار الطائف

41

25 يوليو 2020 - 4 ذو الحجة 1441 12:00 AM

"الأمانة" تتواجد وتتابع عن كثب الحالة المطرية

شاهد.. أمطار "الطائف" تجعلها "الترند" الأول.. وسكانها يبدعون في التقاط الصور

8 25,093

تصدرت الطائف الحديث على مواقع التواصل الاجتماعي، وباتت الترند المحلي والعالمي، من حيث الأكثر تغريداً، عقب الأمطار التي هطلت عليها الجمعة، واغتسلت بها، في حين برزت البروق والصواعق والتي كانت بكثافة بعد ظلامٍ دامس غطى المحافظة عصراً لتُنير أرجائها.

من جانبٍ آخر، عمدت أمانة محافظة الطائف لنشر معداتها وآلياتها والتي تواجدت في المواقع الأكثر تضرراً من حيث كمية مياه الأمطار والتي كانت بنسبةٍ عالية ربما لما تشهدها المحافظة من قبل، حيث تولت تلك الفرق عملية الشفط لتلك المياه وأزالت مخلفاتها من بعض الطرق، في الوقت الذي كانت الكثير من الأحياء قد جفت مياه الأمطار عنها دون أي تدخل بسبب عمل قنوات التصريف.

كما كانت حركة السير طبيعية في أنفاق "أبو بكر والملك فيصل" في ظل تواجد الفرق الميدانية والتي تابعت وراقبت أوضاعها، حيث لم تشهد تراكماً للمياه بداخلها كما هو معتاد مع مواسم الأمطار، ونجحت قنوات التصريف المعمولة بها في تصريف مياه الأمطار دون توقف قد يُعطل الحركة.

أمين محافظة الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل، تابع بنفسه تلك الحالة المطرية وما سببته في بعض الأحياء من تراكم لمياهها، حيث وقف على أوضاع "حي المنتزه" بعد أن كان قد وجه بتواجد الفرق وآليات الأمانة في ذلك الحي، والذي سرعان ما جفت مياه الأمطار من أرجاء الحي بعد توقفها، والتي قُدرت بنسبة عالية من حيث كمية الهطول، كما التقى "آل هميل" الكثير من السُكان واستمع لمطالبهم والتي سيتم التعامل معها.

وكان لعُشاق الصورة دور بارز في نقل ذلك الجمال الذي سبق هطول الأمطار وتزامن مع الهطول وعقب توقفه، حيث نقلوا الآلاف من الصور منها ما كان على وسائل التواصل الاجتماعي، ومنها ما كان للفوتوغرافيين والمحترفين، ومنها ما كان للهواة وموثقي مثل هذه الحالات المطرية سواءً كان بالصورة أم بمقاطع فيديو تنقل ذلك الحدث والذي سجل موقعاً كمتصدر للترند عالمياً، حمِلَ جماليات العروس، وبعثت نفحات عشقٍ وشوق لمن رآها.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020