"نيسان" تكشف النقاب عن "ليف إي+" التي تعزز عملاء السيارة الكهربائية

تم تزويدها بنظام جديد لقوة الدفع ونطاق استهلاك الطاقة

كشفت شركة "نيسان" اليوم عن سيارة "ليف إي+" التي تم تزويدها بنظام جديد لقوة الدفع ونطاق استهلاك الطاقة، الأمر الذي يعزز جاذبية عملاء هذه السيارة الكهربائية، ويشير الرمز "إي+" إلى زيادة كثافة الطاقة التي توفرها حزمة البطارية في السيارة الجديدة وارتفاع قدرة نظام قوة الدفع بها. وتضيف قدرات الدفع الجديدة في سيارة "ليف إي+" إلى إمكانياتها بنسبة تصل إلى حوالي 40%، بما يضمن أنها تلبي احتياجات القيادة لدى طيف أوسع من عملاء "نيسان".

وفي معرض تعليقه حول السيارة، قال النائب التنفيذي للرئيس، في شركة "نيسان": دانييل اسكيلاتشي أن الرمز إي+ يشير في اسم السيارة إلى الميزات الإضافية في سيارة ليف، حيث تتيح لعملائنا المزيد من الخيارات، من حيث قوة الدفع وزيادة نطاق استهلاك الطاقة." مضيفًا أنه ومن خلال إتاحة الفرصة أمام العملاء لاختيار نظام قوة الدفع الذي يناسبهم، فقد باتت "نيسان ليف" - الحائزة على العديد من الجوائز - أكثر جاذبية وملاءمةً من أي وقت مضى بالنسبة لهم."

وتمثل سيارة "نيسان ليف إي+" خطوة متقدمة في كلٍ من المجالات الرئيسية الثلاثة لرؤية "نيسان للتنقل الذكي"، وهي: الطاقة الذكية، والقيادة الذكية، والدمج الذكي. ومن المقرر طرحها عبر وكلائها المعتمدين في اليابان أواخر يناير 2019، بينما سيبدأ طرحها في الولايات المتحدة في ربيع 2019، وفي أوروبا منتصف عام 2019.

وتتمتع "ليف e+" بإصدار جديد من نظم القوة المحركة الكهربائية المتطورة التي لطالما تميزت بها سيارات "نيسان ليف"، حيث يوفر هذا الإصدار كفاءة عالية في استهلاك الطاقة مع عزم دوران قوي وناتج طاقة أفضل. وفي حين تلبي "نيسان ليف" احتياجات العديد من العملاء، كونها تقطع مسافة 322 كلم في كل مرة شحن (وفقاً لاختبار دورة القيادة اليابانية WLTC)، ويتميز صوت محركها بأنه شبه صامت، وتسارعها السلس؛ تتيح سيارة "ليف إي+" الجديدة قطع مسافة أكثر بنسبة 40% في الشحنة الواحدة، ليصل نطاق مسافتها القصوى إلى 458 كلم (وفقاً لاختبار دورة القيادة اليابانية WLTC)، مما يتيح للعملاء متسعاً من الوقت لتدبير شؤونهم بين الشحنات.

ويمكن لسيارة "ليف إي+" بفضل محركها القوي وبطاريتها ذات السعة العالية، توليد 160 كيلوواط من الطاقة مع عزم دوران 340 نيوتن متر، مما يعزز قدرتها على التسارع بشكل أكبر عند القيادة بسرعات عالية. وتحقق السيارة تسارعاً من 80 كلم/ الساعة إلى 120 كلم/ الساعة على نحو أسرع بنسبة 13% مقارنة بسابقاتها، مما يسمح لها بتجاوز السيارات الأقل من سرعتها على الطرقات بثقة أكبر، واجتياز المنعطفات بشكل أسرع وأكثر سلاسة، والانخراط في الحركة المرورية ذات السرعات العالية بشكل أفضل. كما تم أيضاً زيادة سرعتها القصوى بنحو 10% لتوفير تجربة قيادة أكثر راحة ومتعة.

وبفضل نظام الشحن السريع الجديد باستطاعة 70 كيلوواط (100 كيلوواط بالحد الأقصى)، يمكن شحن سيارة "نيسان ليف إي+" الجديدة بكفاءة أكبر من أي وقت مضى. وبناءً على الاختبارات المبكرة، يمكن لمالكي "ليف إي+" شحن بطارية السيارة بالكامل عند استخدام شاحن باستطاعة 100 كيلوواط خلال وقت مماثل لما يستغرقه شحن "نيسان ليف" عند استخدام شاحن باستطاعة 50 كيلوواط، على الرغم من أن سعة تخزين بطارية "ليف إي+" أكبر بنسبة 55%.

وبالرغم من زيادة كثافة الطاقة المولّدة بنسبة 25% وزيادة سعة تخزين الطاقة، إلا أن بطارية "ليف إي+" تأتي تقريباً بحجم البطارية ذاتها المستخدمة في سيارات "ليف" الحالية. وتحتفظ السيارة بالأبعاد الخارجية والداخلية نفسها دون تغيير، على الرغم من زيادة ارتفاعها الكُلّي بمقدار 5 مم (بفضل استخدام عجلات قياس 16 بوصة).

11

15 يناير 2019 - 9 جمادى الأول 1440 05:50 PM

تم تزويدها بنظام جديد لقوة الدفع ونطاق استهلاك الطاقة

"نيسان" تكشف النقاب عن "ليف إي+" التي تعزز عملاء السيارة الكهربائية

0 3,005

كشفت شركة "نيسان" اليوم عن سيارة "ليف إي+" التي تم تزويدها بنظام جديد لقوة الدفع ونطاق استهلاك الطاقة، الأمر الذي يعزز جاذبية عملاء هذه السيارة الكهربائية، ويشير الرمز "إي+" إلى زيادة كثافة الطاقة التي توفرها حزمة البطارية في السيارة الجديدة وارتفاع قدرة نظام قوة الدفع بها. وتضيف قدرات الدفع الجديدة في سيارة "ليف إي+" إلى إمكانياتها بنسبة تصل إلى حوالي 40%، بما يضمن أنها تلبي احتياجات القيادة لدى طيف أوسع من عملاء "نيسان".

وفي معرض تعليقه حول السيارة، قال النائب التنفيذي للرئيس، في شركة "نيسان": دانييل اسكيلاتشي أن الرمز إي+ يشير في اسم السيارة إلى الميزات الإضافية في سيارة ليف، حيث تتيح لعملائنا المزيد من الخيارات، من حيث قوة الدفع وزيادة نطاق استهلاك الطاقة." مضيفًا أنه ومن خلال إتاحة الفرصة أمام العملاء لاختيار نظام قوة الدفع الذي يناسبهم، فقد باتت "نيسان ليف" - الحائزة على العديد من الجوائز - أكثر جاذبية وملاءمةً من أي وقت مضى بالنسبة لهم."

وتمثل سيارة "نيسان ليف إي+" خطوة متقدمة في كلٍ من المجالات الرئيسية الثلاثة لرؤية "نيسان للتنقل الذكي"، وهي: الطاقة الذكية، والقيادة الذكية، والدمج الذكي. ومن المقرر طرحها عبر وكلائها المعتمدين في اليابان أواخر يناير 2019، بينما سيبدأ طرحها في الولايات المتحدة في ربيع 2019، وفي أوروبا منتصف عام 2019.

وتتمتع "ليف e+" بإصدار جديد من نظم القوة المحركة الكهربائية المتطورة التي لطالما تميزت بها سيارات "نيسان ليف"، حيث يوفر هذا الإصدار كفاءة عالية في استهلاك الطاقة مع عزم دوران قوي وناتج طاقة أفضل. وفي حين تلبي "نيسان ليف" احتياجات العديد من العملاء، كونها تقطع مسافة 322 كلم في كل مرة شحن (وفقاً لاختبار دورة القيادة اليابانية WLTC)، ويتميز صوت محركها بأنه شبه صامت، وتسارعها السلس؛ تتيح سيارة "ليف إي+" الجديدة قطع مسافة أكثر بنسبة 40% في الشحنة الواحدة، ليصل نطاق مسافتها القصوى إلى 458 كلم (وفقاً لاختبار دورة القيادة اليابانية WLTC)، مما يتيح للعملاء متسعاً من الوقت لتدبير شؤونهم بين الشحنات.

ويمكن لسيارة "ليف إي+" بفضل محركها القوي وبطاريتها ذات السعة العالية، توليد 160 كيلوواط من الطاقة مع عزم دوران 340 نيوتن متر، مما يعزز قدرتها على التسارع بشكل أكبر عند القيادة بسرعات عالية. وتحقق السيارة تسارعاً من 80 كلم/ الساعة إلى 120 كلم/ الساعة على نحو أسرع بنسبة 13% مقارنة بسابقاتها، مما يسمح لها بتجاوز السيارات الأقل من سرعتها على الطرقات بثقة أكبر، واجتياز المنعطفات بشكل أسرع وأكثر سلاسة، والانخراط في الحركة المرورية ذات السرعات العالية بشكل أفضل. كما تم أيضاً زيادة سرعتها القصوى بنحو 10% لتوفير تجربة قيادة أكثر راحة ومتعة.

وبفضل نظام الشحن السريع الجديد باستطاعة 70 كيلوواط (100 كيلوواط بالحد الأقصى)، يمكن شحن سيارة "نيسان ليف إي+" الجديدة بكفاءة أكبر من أي وقت مضى. وبناءً على الاختبارات المبكرة، يمكن لمالكي "ليف إي+" شحن بطارية السيارة بالكامل عند استخدام شاحن باستطاعة 100 كيلوواط خلال وقت مماثل لما يستغرقه شحن "نيسان ليف" عند استخدام شاحن باستطاعة 50 كيلوواط، على الرغم من أن سعة تخزين بطارية "ليف إي+" أكبر بنسبة 55%.

وبالرغم من زيادة كثافة الطاقة المولّدة بنسبة 25% وزيادة سعة تخزين الطاقة، إلا أن بطارية "ليف إي+" تأتي تقريباً بحجم البطارية ذاتها المستخدمة في سيارات "ليف" الحالية. وتحتفظ السيارة بالأبعاد الخارجية والداخلية نفسها دون تغيير، على الرغم من زيادة ارتفاعها الكُلّي بمقدار 5 مم (بفضل استخدام عجلات قياس 16 بوصة).

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019