"ولي العهد" يرعى الحفل الختامي لمهرجان الهجن ويتبرع بمبلغ عشرة ملايين ريال لميدان الطائف

بحضور الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول الخليج العربي

رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، اليوم السبت أشواط الحفل الختامي لمهرجان ولي العهد للهجن، الذي نظمته الهيئة العامة للرياضة - ممثلة بالاتحاد السعودي للهجن - وذلك بميدان محافظة الطائف للهجن، بحضور الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.

وفور وصول سمو ولي العهد لميدان الهجن كان في استقباله في مطار الطائف الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، والشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة، وعدد من المسؤولين.

كما كان في استقباله في مقر الحفل بميدان الطائف للهجن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس الاتحاد الدولي للهجن، والأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد رئيس الاتحاد السعودي للهجن، وعدد من كبار المسؤولين.

وفي بداية الحفل عُزف السلام الملكي، ثم بدأت الأشواط الختامية لمهرجان ولي العهد للهجن. وبدأ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة كلمة الهيئة العامة للرياضة، رفع خلالها أسمى آيات التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله –، ولسمو ولي العهد الأمين – حفظه الله -، وللوطن وأبنائه؛ بمناسبة اليوم الوطني الـ 88. وقال: "لقد شهد وطننا الغالي - بحمد الله - قفزات متسارعة وتطورًا كبيرًا، تقوده رؤية عملاقة، تؤسس لمستقبل مبهر وجيل مبدع ووطن منتج بتوفيق الله وقدرته".

وأعرب باسم الرياضيين عن عظيم الشكر والتقدير والامتنان لسمو ولي العهد على الدعم الكبير الذي تحظى به الرياضة، ويسعد به الرياضيون في مختلف الألعاب. مؤكدًا أن رعاية سمو ولي العهد لهذا المهرجان تمثل تجسيدًا للعناية والاهتمام اللذين يلمسهما الجميع، ويستشعرون معهما حافز العمل لتحقيق أفضل النتائج في جميع المشاركات المحلية والإقليمية وصولاً إلى المحافل الدولية.

وأشار إلى أن مهرجان ولي العهد للهجن شهد بتوفيق الله نجاحًا كبيرًا منذ انطلاق فعالياته في الـ29 من شهر ذي القعدة الماضي. وقد أُقيم على أربع مراحل بمشاركة أكثر من 10 آلاف مطية، إلى جانب مشاركة عربية واسعة.

وأوضح أن المهرجان حظي بتوفيق الله بإقبال ومتابعة لفعالياته ومنافساته وبرامجه الثقافية والاجتماعية المصاحبة.. مشيرًا إلى أن المهرجان صنع فرصة تسويقية واستثمارية متميزة، وهيأ فرص عمل واعدة للشباب السعودي، كما شهد مناشط جانبية ومصاحبة متنوعة، تهدف إلى تأصيل ثقافة الإبل والهجن بصورة خاصة، وتعزيزها في ثقافة المجتمع السعودي.. وذلك من أهم أهداف وغايات مهرجان ولي العهد للهجن الذي امتد نحو40 يومًا.

وأعرب الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل عن شكره لكل من عمل وأسهم في إظهار هذه الرياضة الأصيلة التي يعتز بها الجميع؛ بوصفها إرثًا تاريخيًّا، عُرفت به هذه الأرض المباركة وأبناؤها. موصلاً الشكر للاتحاد السعودي للهجن وللجنة المنظمة.

ورفع الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله – ولسمو ولي العهد على الدعم والرعاية والاهتمام برياضيي وشباب الوطن الغالي.. مؤكدًا أن هذا الدعم منح الهيئة العامة للرياضة - بحمد الله - فرصة تنظيم واستضافة المزيد من الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية، التي أصبح معها وطننا واجهة للرياضة العالمية بمختلف منافساتها.

وأضاف نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة: هنا يطيب لي أن أذكر بكثير من التقدير والاعتزاز جهود أخي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي بن عبد المحسن آل الشيخ على ما قدمه ويقدمه من عمل مخلص ودؤوب، أسهم في تنظيم وإعداد يليق باسم ومكانة السعودية. مهنئًا في ختام كلمته ومباركًا للجميع هذا النجاح والرعاية الكريمة، وسائلاً المولى أن يحفظ وطننا، ويعز قيادتنا الرشيدة، ويوفق الجميع لخدمته.

وخلال الحفل أعلن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس الاتحاد الدولي للهجن، تبرع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بمبلغ عشرة ملايين ريال لميدان الطائف لسباقات الهجن.

وثمن هذا الدعم السخي من سمو ولي العهد الذي يأتي امتدادًا لرعاية ودعم سموه الدائم لهذه الرياضة العربية الأصيلة.

مهرجان ولي العهد للهجن الاتحاد السعودي للهجن

61

22 سبتمبر 2018 - 12 محرّم 1440 08:33 PM

بحضور الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول الخليج العربي

"ولي العهد" يرعى الحفل الختامي لمهرجان الهجن ويتبرع بمبلغ عشرة ملايين ريال لميدان الطائف

9 39,910

رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، اليوم السبت أشواط الحفل الختامي لمهرجان ولي العهد للهجن، الذي نظمته الهيئة العامة للرياضة - ممثلة بالاتحاد السعودي للهجن - وذلك بميدان محافظة الطائف للهجن، بحضور الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.

وفور وصول سمو ولي العهد لميدان الهجن كان في استقباله في مطار الطائف الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، والشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة، وعدد من المسؤولين.

كما كان في استقباله في مقر الحفل بميدان الطائف للهجن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس الاتحاد الدولي للهجن، والأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد رئيس الاتحاد السعودي للهجن، وعدد من كبار المسؤولين.

وفي بداية الحفل عُزف السلام الملكي، ثم بدأت الأشواط الختامية لمهرجان ولي العهد للهجن. وبدأ الحفل الخطابي المقام بهذه المناسبة بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة كلمة الهيئة العامة للرياضة، رفع خلالها أسمى آيات التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله –، ولسمو ولي العهد الأمين – حفظه الله -، وللوطن وأبنائه؛ بمناسبة اليوم الوطني الـ 88. وقال: "لقد شهد وطننا الغالي - بحمد الله - قفزات متسارعة وتطورًا كبيرًا، تقوده رؤية عملاقة، تؤسس لمستقبل مبهر وجيل مبدع ووطن منتج بتوفيق الله وقدرته".

وأعرب باسم الرياضيين عن عظيم الشكر والتقدير والامتنان لسمو ولي العهد على الدعم الكبير الذي تحظى به الرياضة، ويسعد به الرياضيون في مختلف الألعاب. مؤكدًا أن رعاية سمو ولي العهد لهذا المهرجان تمثل تجسيدًا للعناية والاهتمام اللذين يلمسهما الجميع، ويستشعرون معهما حافز العمل لتحقيق أفضل النتائج في جميع المشاركات المحلية والإقليمية وصولاً إلى المحافل الدولية.

وأشار إلى أن مهرجان ولي العهد للهجن شهد بتوفيق الله نجاحًا كبيرًا منذ انطلاق فعالياته في الـ29 من شهر ذي القعدة الماضي. وقد أُقيم على أربع مراحل بمشاركة أكثر من 10 آلاف مطية، إلى جانب مشاركة عربية واسعة.

وأوضح أن المهرجان حظي بتوفيق الله بإقبال ومتابعة لفعالياته ومنافساته وبرامجه الثقافية والاجتماعية المصاحبة.. مشيرًا إلى أن المهرجان صنع فرصة تسويقية واستثمارية متميزة، وهيأ فرص عمل واعدة للشباب السعودي، كما شهد مناشط جانبية ومصاحبة متنوعة، تهدف إلى تأصيل ثقافة الإبل والهجن بصورة خاصة، وتعزيزها في ثقافة المجتمع السعودي.. وذلك من أهم أهداف وغايات مهرجان ولي العهد للهجن الذي امتد نحو40 يومًا.

وأعرب الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل عن شكره لكل من عمل وأسهم في إظهار هذه الرياضة الأصيلة التي يعتز بها الجميع؛ بوصفها إرثًا تاريخيًّا، عُرفت به هذه الأرض المباركة وأبناؤها. موصلاً الشكر للاتحاد السعودي للهجن وللجنة المنظمة.

ورفع الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله – ولسمو ولي العهد على الدعم والرعاية والاهتمام برياضيي وشباب الوطن الغالي.. مؤكدًا أن هذا الدعم منح الهيئة العامة للرياضة - بحمد الله - فرصة تنظيم واستضافة المزيد من الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية، التي أصبح معها وطننا واجهة للرياضة العالمية بمختلف منافساتها.

وأضاف نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة: هنا يطيب لي أن أذكر بكثير من التقدير والاعتزاز جهود أخي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي بن عبد المحسن آل الشيخ على ما قدمه ويقدمه من عمل مخلص ودؤوب، أسهم في تنظيم وإعداد يليق باسم ومكانة السعودية. مهنئًا في ختام كلمته ومباركًا للجميع هذا النجاح والرعاية الكريمة، وسائلاً المولى أن يحفظ وطننا، ويعز قيادتنا الرشيدة، ويوفق الجميع لخدمته.

وخلال الحفل أعلن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة رئيس الاتحاد الدولي للهجن، تبرع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بمبلغ عشرة ملايين ريال لميدان الطائف لسباقات الهجن.

وثمن هذا الدعم السخي من سمو ولي العهد الذي يأتي امتدادًا لرعاية ودعم سموه الدائم لهذه الرياضة العربية الأصيلة.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019