تخريج 51 قيادياً وقيادية بالقطاع الخاص من "أكاديمية هدف للقيادة"

"الجعويني" يبرز مدى أهمية إقرار الاستراتيجية الجديدة للصندوق

احتفل صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" اليوم, بتخريج 51 قيادياً وقيادية من القطاع الخاص، يمثلون ثالث دفعات أكاديمية هدف للقيادة.

وأكد مدير عام الصندوق تركي بن عبدالله الجعويني في الكلمة التي ألقاها في حفل التخريج، أن الصندوق يسعى لتطوير الكوادر البشرية الوطنية بما يتلاءم مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى أن إقرار الإستراتيجية الجديدة للصندوق يعد عاملاً مهماً في تحقيق ذلك.

وقال: نتطلع إلى انعكاس محصلات البرنامج التدريبي الذي نظمته الأكاديمية بالتعاون مع جامعة كرانفيلد البريطانية على تطور أداء المتدربين وتبوئهم المناصب العليا في منشآتهم.

من جهته، حث مدير عام الأكاديميات الدكتور فهد الشهراني خريجي البرنامج على الاستمرار بالتطور المهني وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة بين المشاركين في البرنامج، مؤملاً أن تثمر المشاريع التي قدّموها عن قيم مضافة في الاقتصاد الوطني.

وشدد حسين أبو العز في كلمة ألقاها نيابة عن خريجي وخريجات البرنامج أن صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" بذل جهداً كبيراً ومميزاً في سبيل تنظيم البرنامج بشكل متقن، داعياً خريجي البرنامج إلى الاستفادة المثلى من المعارف التي نهلوا منها أثناء التحاقهم بأكاديمية هدف للقيادة خلال الفترة السابقة.

وسلّم مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" الشهادات للخريجين والخريجات، نظير تميزهم وعطائهم طيلة فترة التدريب، كما كرم القائمين والمرشدين على برنامج أكاديمية هدف للقيادة.

وتهدف الأكاديمية إلى تطوير مهارات قيادات المستقبل من منسوبي القطاع الخاص، من خلال تأهيل وتدريب الموظفين والموظفات السعوديين في القطاع الخاص، ليتسلموا إدارة وقيادة المنشآت، بما ينعكس على الأداء والإنتاجية، ورفع معدلات التوطين النوعي والمتميز.

وتعتمد الأكاديمية على نقل الخبرات العالمية وتفعيل مبادئ القيادة الفاعلة والمؤثرة من خلال العديد من الحالات والمشروعات العملية، ونقل الممارسات المثلى عالمياً والتوجيه والمتابعة والمحاكاة المباشرة أو عبر القاعات الافتراضية مع خبراء متميزين عالمياً.

وتتجسد أهداف الأكاديمية في مساعدة منشآت القطاع الخاص على بناء الكفاءات القيادية واختيار الأنسب للمناصب القيادية، وإكساب المتدربين جدارات قيادة فريق العمل وقيادة الأعمال، والاستفادة من النماذج العالمية في تطوير القيادات.

صندوق تنمية الموارد البشرية هدف أكاديمية هدف للقيادة

3

13 فبراير 2020 - 19 جمادى الآخر 1441 03:36 PM

"الجعويني" يبرز مدى أهمية إقرار الاستراتيجية الجديدة للصندوق

تخريج 51 قيادياً وقيادية بالقطاع الخاص من "أكاديمية هدف للقيادة"

0 865

احتفل صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" اليوم, بتخريج 51 قيادياً وقيادية من القطاع الخاص، يمثلون ثالث دفعات أكاديمية هدف للقيادة.

وأكد مدير عام الصندوق تركي بن عبدالله الجعويني في الكلمة التي ألقاها في حفل التخريج، أن الصندوق يسعى لتطوير الكوادر البشرية الوطنية بما يتلاءم مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى أن إقرار الإستراتيجية الجديدة للصندوق يعد عاملاً مهماً في تحقيق ذلك.

وقال: نتطلع إلى انعكاس محصلات البرنامج التدريبي الذي نظمته الأكاديمية بالتعاون مع جامعة كرانفيلد البريطانية على تطور أداء المتدربين وتبوئهم المناصب العليا في منشآتهم.

من جهته، حث مدير عام الأكاديميات الدكتور فهد الشهراني خريجي البرنامج على الاستمرار بالتطور المهني وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة بين المشاركين في البرنامج، مؤملاً أن تثمر المشاريع التي قدّموها عن قيم مضافة في الاقتصاد الوطني.

وشدد حسين أبو العز في كلمة ألقاها نيابة عن خريجي وخريجات البرنامج أن صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" بذل جهداً كبيراً ومميزاً في سبيل تنظيم البرنامج بشكل متقن، داعياً خريجي البرنامج إلى الاستفادة المثلى من المعارف التي نهلوا منها أثناء التحاقهم بأكاديمية هدف للقيادة خلال الفترة السابقة.

وسلّم مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" الشهادات للخريجين والخريجات، نظير تميزهم وعطائهم طيلة فترة التدريب، كما كرم القائمين والمرشدين على برنامج أكاديمية هدف للقيادة.

وتهدف الأكاديمية إلى تطوير مهارات قيادات المستقبل من منسوبي القطاع الخاص، من خلال تأهيل وتدريب الموظفين والموظفات السعوديين في القطاع الخاص، ليتسلموا إدارة وقيادة المنشآت، بما ينعكس على الأداء والإنتاجية، ورفع معدلات التوطين النوعي والمتميز.

وتعتمد الأكاديمية على نقل الخبرات العالمية وتفعيل مبادئ القيادة الفاعلة والمؤثرة من خلال العديد من الحالات والمشروعات العملية، ونقل الممارسات المثلى عالمياً والتوجيه والمتابعة والمحاكاة المباشرة أو عبر القاعات الافتراضية مع خبراء متميزين عالمياً.

وتتجسد أهداف الأكاديمية في مساعدة منشآت القطاع الخاص على بناء الكفاءات القيادية واختيار الأنسب للمناصب القيادية، وإكساب المتدربين جدارات قيادة فريق العمل وقيادة الأعمال، والاستفادة من النماذج العالمية في تطوير القيادات.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020