هَم يُضحك وآخر يُبكي.. أمطار البركة تهطل كلما تحدث وزير داخلية تركيا!

كلمات قالها بينما يفتتح مبنى لخدمات الأمن شرق البلاد أثارت تفاعل الحضور

استغل وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو؛ هطول المطر في أثناء مشاركته في حفل افتتاح مبنى الخدمات الجديد لقوات العمليات الخاصة والأمن العام بمدينة أديامان جنوب شرقي تركيا.

واعتبر الوزير سليمان صويلو؛ أن "البركة" تحل كلما تحدث.

ووفق صحيفة "زمان"، فبينما كان وزير الداخلية يلقى كلمة خلال مشاركته في حفل افتتاح مبنى الخدمات الجديد لقوات العمليات الخاصة والأمن العام بمدينة أديامان، أمطرت السماء بينما كان يقدم معلومات لسكان المنطقة بشأن مكافحة الإرهاب والمخدرات.

وعلّق "صويلو" على تساقط الأمطار الذي أخذ يتزايد في أثناء كلمته، قائلاً: "تهطل البركة كلما تحدثت. هذا ما يحدث بالفعل، فنحن حالياً في شهر الأمطار؛ بل إنه تأخر بعض الشيء. انحرف مساره لمدة 20 - 25 يوماً، لكن البركة حلت في موعدها"، وهو الأمر الذي أضحك الحضور.

وعقب كلمة "صويلو"؛ تمّ افتتاح مبنى الخدمات وسط الأدعية والتهليلات.

يُذكر أن تصريحات وزير الداخلية التركي تأتي بالتزامن مع أزمات اقتصادية تعيشها البلاد حيث كشف تقرير صادر عن هيئة التنظيم والرقابة على القطاع المصرفي التركي (BDDK)، أن أعداد المليونيرات في تركيا ارتفعت إلى 33 ألفاً و864 شخصاً خلال عشرة أشهر فقط، فيما بلغ إجمالي ثروات المليونيرات المستقرين في تركيا تريليوناً و199 ملياراً و102 مليون ليرة تركية، في المقابل يقبع أكثر من 20 في المائة من السكان دون حد الجوع، وأكثر من 60 في المائة تحت خط الفقر.

ووفق صحيفة "زمان"، من ناحية أخرى سقط ملايين المتضررين نتيجة سياسات "أردوغان" الاقتصادية، فوفق تصريحات رئيس جمعية حقوق المستهلك، تورهان تشاكار؛ في مارس 2019، فإن أكثر من 20 في المائة من السكان (نحو 16.5 مليون شخص) دون حد الجوع، وأكثر من 60 في المائة تحت خط الفقر، وأكثر من 80 في المائة (نحو 65 مليون شخص) يعيش تحت خط الفقر والجوع.

أمطار البركة تركيا وزير داخلية تركيا

2

02 ديسمبر 2019 - 5 ربيع الآخر 1441 09:15 AM

كلمات قالها بينما يفتتح مبنى لخدمات الأمن شرق البلاد أثارت تفاعل الحضور

هَم يُضحك وآخر يُبكي.. أمطار البركة تهطل كلما تحدث وزير داخلية تركيا!

7 11,595

استغل وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو؛ هطول المطر في أثناء مشاركته في حفل افتتاح مبنى الخدمات الجديد لقوات العمليات الخاصة والأمن العام بمدينة أديامان جنوب شرقي تركيا.

واعتبر الوزير سليمان صويلو؛ أن "البركة" تحل كلما تحدث.

ووفق صحيفة "زمان"، فبينما كان وزير الداخلية يلقى كلمة خلال مشاركته في حفل افتتاح مبنى الخدمات الجديد لقوات العمليات الخاصة والأمن العام بمدينة أديامان، أمطرت السماء بينما كان يقدم معلومات لسكان المنطقة بشأن مكافحة الإرهاب والمخدرات.

وعلّق "صويلو" على تساقط الأمطار الذي أخذ يتزايد في أثناء كلمته، قائلاً: "تهطل البركة كلما تحدثت. هذا ما يحدث بالفعل، فنحن حالياً في شهر الأمطار؛ بل إنه تأخر بعض الشيء. انحرف مساره لمدة 20 - 25 يوماً، لكن البركة حلت في موعدها"، وهو الأمر الذي أضحك الحضور.

وعقب كلمة "صويلو"؛ تمّ افتتاح مبنى الخدمات وسط الأدعية والتهليلات.

يُذكر أن تصريحات وزير الداخلية التركي تأتي بالتزامن مع أزمات اقتصادية تعيشها البلاد حيث كشف تقرير صادر عن هيئة التنظيم والرقابة على القطاع المصرفي التركي (BDDK)، أن أعداد المليونيرات في تركيا ارتفعت إلى 33 ألفاً و864 شخصاً خلال عشرة أشهر فقط، فيما بلغ إجمالي ثروات المليونيرات المستقرين في تركيا تريليوناً و199 ملياراً و102 مليون ليرة تركية، في المقابل يقبع أكثر من 20 في المائة من السكان دون حد الجوع، وأكثر من 60 في المائة تحت خط الفقر.

ووفق صحيفة "زمان"، من ناحية أخرى سقط ملايين المتضررين نتيجة سياسات "أردوغان" الاقتصادية، فوفق تصريحات رئيس جمعية حقوق المستهلك، تورهان تشاكار؛ في مارس 2019، فإن أكثر من 20 في المائة من السكان (نحو 16.5 مليون شخص) دون حد الجوع، وأكثر من 60 في المائة تحت خط الفقر، وأكثر من 80 في المائة (نحو 65 مليون شخص) يعيش تحت خط الفقر والجوع.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019