أمير الشرقية: رؤية المملكة ٢٠٣٠ تسعى لتمكين القطاع الصناعي والاستثمار فيه

افتتح مؤتمر "سابك ٢٠٢٠" ودشن مبنى جديداً للشركة

افتتح أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، اليوم الأحد، مؤتمر "سابك ٢٠٢٠"، وذلك بمركز الملك عبدالله الحضاري بمحافظة الجبيل، بحضور وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز، ووزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف، وعدد من أصحاب المعالي والسعادة ومسؤولي كبرى الشركات.

ولدى وصوله مقر الحفل، تفضل بوضع حجر الأساس لمشروع مبنى "سابك" الإداري الجديد بالجبيل، ثم تجول في المعرض المصاحب للملتقى.

ونوّه أمير المنطقة الشرقية باهتمام وحرص خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -يحفظهما الله- على تمكين قطاعات الصناعة، وأن تكون منافسة على مختلف المستويات، مبيناً أن "سابك" نجحت منذ نشأتها في بناء قاعدة متينة للصناعات الأساسية والتحويلية، ورسمت لنفسها مكانة رائدة في مجال البتروكيماويات على المستوى العالمي.

وأشار إلى أن ذلك بفضل الله، ثم رؤية ودعم القيادة الرشيدة -أعزها الله، ومتابعة وزير الطاقة، والفريق العامل في الوزارة وشركات سابك، وذلك نابع من إيمان بالقدرات والطاقات الوطنية، متمنياً سموه لـ"سابك" ومنسوبيها مزيداً من التقدم والنجاح.

أمير الشرقية

3

16 فبراير 2020 - 22 جمادى الآخر 1441 07:53 PM

افتتح مؤتمر "سابك ٢٠٢٠" ودشن مبنى جديداً للشركة

أمير الشرقية: رؤية المملكة ٢٠٣٠ تسعى لتمكين القطاع الصناعي والاستثمار فيه

1 2,289

افتتح أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، اليوم الأحد، مؤتمر "سابك ٢٠٢٠"، وذلك بمركز الملك عبدالله الحضاري بمحافظة الجبيل، بحضور وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز، ووزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف، وعدد من أصحاب المعالي والسعادة ومسؤولي كبرى الشركات.

ولدى وصوله مقر الحفل، تفضل بوضع حجر الأساس لمشروع مبنى "سابك" الإداري الجديد بالجبيل، ثم تجول في المعرض المصاحب للملتقى.

ونوّه أمير المنطقة الشرقية باهتمام وحرص خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -يحفظهما الله- على تمكين قطاعات الصناعة، وأن تكون منافسة على مختلف المستويات، مبيناً أن "سابك" نجحت منذ نشأتها في بناء قاعدة متينة للصناعات الأساسية والتحويلية، ورسمت لنفسها مكانة رائدة في مجال البتروكيماويات على المستوى العالمي.

وأشار إلى أن ذلك بفضل الله، ثم رؤية ودعم القيادة الرشيدة -أعزها الله، ومتابعة وزير الطاقة، والفريق العامل في الوزارة وشركات سابك، وذلك نابع من إيمان بالقدرات والطاقات الوطنية، متمنياً سموه لـ"سابك" ومنسوبيها مزيداً من التقدم والنجاح.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020