بعدما أوقف رعب كورونا الدوري الإيطالي.. كيف يحدد الفائز باللقب؟

سيناريوهات متعددة والتأجيل خيار أكثر ترجيحًا.. وهذا هو الأسوأ

عقب إعلان رئيس الوزراء الإيطالي، جوسيبي كونتي، مساء الاثنين، تعليق الأحداث الرياضية ومن بينها مباريات "الكالتشيو" لمكافحة تفشي كورونا المستجد، نشرت صحيفة "لا ريبابليكا" الإيطالية، تقريرًا سلّط الضوء على الخيارات المتاحة لحسم ترتيب الأندية المشاركة بالدوري الإيطالي.

ووفق الصحيفة الإيطالية؛ فإن الخيار الأول وهو الأكثر ترجيحًا، يتمثل في تأجيل "يورو 2020"، وبالتالي يستكمل الدوري الإيطالي في الصيف، وتنقل بطولة أمم أوروبا لتقام في الخريف أو مع نهاية العام.

أما السيناريو الثاني وفق ما نقله موقع "يوروسبورت"؛ فيكون بضغط جدول المباريات ولعب الشهر الأخير منه على نحو مكثف؛ بحيث يلعب كل نادٍ مرة في غضون يومين أو ثلاثة، هذا إلى جانب تأجيل كأس إيطاليا ليونيو أو أغسطس.

وأخيرًا بحسب "سكاي نيوز عربية" يأتي السيناريو الثالث، والذي يُعد الأسوأ؛ حيث يكون التوقف نهاية الموسم، ولا يمنح اللقب لأي فريق، ويتأهل للبطولات الأوروبية الأندية التي تحتل المراكز المؤهلة لها حاليًا؛ أي (يوفنتوس، ولاتسيو، وإنتر، وأتلانتا) لدوري الأبطال؛ في حين يتأهل كل من: (روما، ونابولي) للدوري الأوروبي.

وفيما يتعلق بمسألة الهبوط، فستكون جميع الأندية في مأمن، وسيضاف فريقان من الـ"سيري بي"، للأندية المشاركة في "سيري أ"، ليصل مجموع الفِرَق إلى 22.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي قد قال في مؤتمر صحفي: "لا توجد أسباب لاستمرار المباريات والأحداث الرياضية، وأنا أعني دوري كرة القدم. أنا آسف لكن يتعين على جميع أنصار اللعبة (تيفوزي) أن يأخذوا علمًا بذلك"، دون أن يتطرق إلى مصير المباريات التي ستخوضها الأندية الإيطالية في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) في الأسابيع المقبلة، ولا إلى الرياضات الأخرى.

ويأتي القرار بعد اتخاذ الحكومة الإيطالية تدابير استثنائية، الأحد، بفرض حجر صحي على ملايين الإيطاليين في شمال البلاد، بالإضافة إلى إجراءات تقييدية في مختلف أنحاء البلاد يسري مفعولها حتى الثالث من أبريل المقبل أيضًا.

وبموجب هذه الإجراءات تم إجراء المنافسات الرياضية وراء أبواب موصدة؛ لكن منذ الأحد، ظهرت أصوات عدة مطالبة بتعليق المنافسات الرياضية وتحديدًا الدوري الإيطالي "سيري أ".

وسجلت إيطاليا، البلد الأكثر تضررًا بالفيروس في أوروبا، 97 وفاة في 24 ساعة؛ مما يرفع حصيلة الوفيات لديها منذ بدء انتشار الوباء على أراضيها إلى 463 وفق حصيلة رسمية للسلطات الإيطالية.

فيروس كورونا الجديد الدوري الإيطالي

8

10 مارس 2020 - 15 رجب 1441 09:48 AM

سيناريوهات متعددة والتأجيل خيار أكثر ترجيحًا.. وهذا هو الأسوأ

بعدما أوقف رعب كورونا الدوري الإيطالي.. كيف يحدد الفائز باللقب؟

0 4,930

عقب إعلان رئيس الوزراء الإيطالي، جوسيبي كونتي، مساء الاثنين، تعليق الأحداث الرياضية ومن بينها مباريات "الكالتشيو" لمكافحة تفشي كورونا المستجد، نشرت صحيفة "لا ريبابليكا" الإيطالية، تقريرًا سلّط الضوء على الخيارات المتاحة لحسم ترتيب الأندية المشاركة بالدوري الإيطالي.

ووفق الصحيفة الإيطالية؛ فإن الخيار الأول وهو الأكثر ترجيحًا، يتمثل في تأجيل "يورو 2020"، وبالتالي يستكمل الدوري الإيطالي في الصيف، وتنقل بطولة أمم أوروبا لتقام في الخريف أو مع نهاية العام.

أما السيناريو الثاني وفق ما نقله موقع "يوروسبورت"؛ فيكون بضغط جدول المباريات ولعب الشهر الأخير منه على نحو مكثف؛ بحيث يلعب كل نادٍ مرة في غضون يومين أو ثلاثة، هذا إلى جانب تأجيل كأس إيطاليا ليونيو أو أغسطس.

وأخيرًا بحسب "سكاي نيوز عربية" يأتي السيناريو الثالث، والذي يُعد الأسوأ؛ حيث يكون التوقف نهاية الموسم، ولا يمنح اللقب لأي فريق، ويتأهل للبطولات الأوروبية الأندية التي تحتل المراكز المؤهلة لها حاليًا؛ أي (يوفنتوس، ولاتسيو، وإنتر، وأتلانتا) لدوري الأبطال؛ في حين يتأهل كل من: (روما، ونابولي) للدوري الأوروبي.

وفيما يتعلق بمسألة الهبوط، فستكون جميع الأندية في مأمن، وسيضاف فريقان من الـ"سيري بي"، للأندية المشاركة في "سيري أ"، ليصل مجموع الفِرَق إلى 22.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي قد قال في مؤتمر صحفي: "لا توجد أسباب لاستمرار المباريات والأحداث الرياضية، وأنا أعني دوري كرة القدم. أنا آسف لكن يتعين على جميع أنصار اللعبة (تيفوزي) أن يأخذوا علمًا بذلك"، دون أن يتطرق إلى مصير المباريات التي ستخوضها الأندية الإيطالية في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) في الأسابيع المقبلة، ولا إلى الرياضات الأخرى.

ويأتي القرار بعد اتخاذ الحكومة الإيطالية تدابير استثنائية، الأحد، بفرض حجر صحي على ملايين الإيطاليين في شمال البلاد، بالإضافة إلى إجراءات تقييدية في مختلف أنحاء البلاد يسري مفعولها حتى الثالث من أبريل المقبل أيضًا.

وبموجب هذه الإجراءات تم إجراء المنافسات الرياضية وراء أبواب موصدة؛ لكن منذ الأحد، ظهرت أصوات عدة مطالبة بتعليق المنافسات الرياضية وتحديدًا الدوري الإيطالي "سيري أ".

وسجلت إيطاليا، البلد الأكثر تضررًا بالفيروس في أوروبا، 97 وفاة في 24 ساعة؛ مما يرفع حصيلة الوفيات لديها منذ بدء انتشار الوباء على أراضيها إلى 463 وفق حصيلة رسمية للسلطات الإيطالية.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020