"الخريف" يشيد بالتعاون بين السعودية وباكستان في قطاعَي الصناعة والتعدين

الوزير أكد عمق العلاقات مع الجمهورية الإسلامية على جميع المستويات

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف عمق العلاقات السعودية - الباكستانية على جميع المستويات، مشيدًا بالتعاون الحالي بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية، ولاسيما في قطاعَي الصناعة والتعدين.

وأوضح الخريف في تصريح إلى وكالة الأنباء السعودية بمناسبة زيارة دولة رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية عمران خان للمملكة أن التعاون القائم بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية يعزز من المصالح المتبادلة بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات المهمة والحيوية، خاصة في قطاعَي الصناعة والتعدين. مؤكدًا أن حجم الصادرات السعودية غير النفطية إلى باكستان وصل خلال عام 2020م إلى أكثر من 2.75 مليار ريال، في حين بلغ حجم الواردات من باكستان خلال العام نفسه قرابة 1.97 مليار ريال.

وأشار إلى أن الحركة التجارية بين البلدين وعمليات التصدير والاستيراد للمنتجات غير النفطية تشمل العديد من القطاعات، وتتمثل في خليط من المنتجات والصناعات المتعددة، كمنتجات المواد الغذائية والمعادن، والكيماويات والمنسوجات ومواد البناء، إضافة إلى المنتجات الاستهلاكية المعمرة، والإلكترونيات.. وغيرها. مبينًا أن هناك فرصًا واسعة لزيادة التبادل التجاري مع دولة باكستان الشقيقة، ولاسيما في قطاعَي الصناعة والتعدين عبر عدد من الأنشطة والفرص المتاحة لرفع مستوى التعاون، خاصة وفق مستهدفات رؤية السعودية 2030 التي توفر العديد من الفرص.

وأكد وزير الصناعة والثروة المعدنية أن هناك العديد من الفرص للتعاون بين الدولتين، خاصة في قطاع التعدين، وبعد إطلاق نظام الاستثمار التعديني في السعودية، وكذلك العديد من الفرص في القطاع الصناعي التي ستبحث مع الجانب الباكستاني بما يسهم في زيادة الصادرات غير النفطية. مضيفًا بأن هناك فرصًا للتعاون مع هيئة المساحة الجيولوجية لإجراء مسوحات جوية مغناطيسية وجيوفيزيائية لاستكشاف المعادن الموجودة في الأراضي الباكستانية لبناء قواعد بيانات للمعادن؛ ما يزيد فرص المستثمرين السعوديين والمحليين والأجانب.

المملكة العربية السعودية باكستان السعودية

1

08 مايو 2021 - 26 رمضان 1442 10:30 PM

الوزير أكد عمق العلاقات مع الجمهورية الإسلامية على جميع المستويات

"الخريف" يشيد بالتعاون بين السعودية وباكستان في قطاعَي الصناعة والتعدين

2 1,103

أكد وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف عمق العلاقات السعودية - الباكستانية على جميع المستويات، مشيدًا بالتعاون الحالي بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية، ولاسيما في قطاعَي الصناعة والتعدين.

وأوضح الخريف في تصريح إلى وكالة الأنباء السعودية بمناسبة زيارة دولة رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية عمران خان للمملكة أن التعاون القائم بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية يعزز من المصالح المتبادلة بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات المهمة والحيوية، خاصة في قطاعَي الصناعة والتعدين. مؤكدًا أن حجم الصادرات السعودية غير النفطية إلى باكستان وصل خلال عام 2020م إلى أكثر من 2.75 مليار ريال، في حين بلغ حجم الواردات من باكستان خلال العام نفسه قرابة 1.97 مليار ريال.

وأشار إلى أن الحركة التجارية بين البلدين وعمليات التصدير والاستيراد للمنتجات غير النفطية تشمل العديد من القطاعات، وتتمثل في خليط من المنتجات والصناعات المتعددة، كمنتجات المواد الغذائية والمعادن، والكيماويات والمنسوجات ومواد البناء، إضافة إلى المنتجات الاستهلاكية المعمرة، والإلكترونيات.. وغيرها. مبينًا أن هناك فرصًا واسعة لزيادة التبادل التجاري مع دولة باكستان الشقيقة، ولاسيما في قطاعَي الصناعة والتعدين عبر عدد من الأنشطة والفرص المتاحة لرفع مستوى التعاون، خاصة وفق مستهدفات رؤية السعودية 2030 التي توفر العديد من الفرص.

وأكد وزير الصناعة والثروة المعدنية أن هناك العديد من الفرص للتعاون بين الدولتين، خاصة في قطاع التعدين، وبعد إطلاق نظام الاستثمار التعديني في السعودية، وكذلك العديد من الفرص في القطاع الصناعي التي ستبحث مع الجانب الباكستاني بما يسهم في زيادة الصادرات غير النفطية. مضيفًا بأن هناك فرصًا للتعاون مع هيئة المساحة الجيولوجية لإجراء مسوحات جوية مغناطيسية وجيوفيزيائية لاستكشاف المعادن الموجودة في الأراضي الباكستانية لبناء قواعد بيانات للمعادن؛ ما يزيد فرص المستثمرين السعوديين والمحليين والأجانب.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021