الاتحاد الأوروبي مرحباً بـ "اتفاق الرياض": فرصة سانحة فاغتنموها

أكّد أن اليمن أصبح اليوم أقرب إلى التوصل إلى تسوية سلمية وشاملة

رحب الاتحاد الأوروبي، اليوم، بتوقيع وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي.

وقال بيان للمتحدث باسم خدمة العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل "إن إبرام الاتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الذي تمّ التوصل إليه في الرياض تحت رعاية المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- يعد خطوة مهمة نحو وقف التصعيد والسلام لليمن وللمنطقة".

وأضاف البيان "إن اليمن أصبح اليوم أقرب إلى التوصل إلى تسوية سلمية تفاوضية وشاملة تضع حداً للنزاع المستمر ".

وشدّد البيان على أن الاتحاد الأوروبي يشجع الأطراف الموقعة على اغتنام هذه الفرصة السانحة لاستئناف العمل من أجل سلام دائم متفاوض عليه تحت رعاية الأمم المتحدة، بما يضمن مشاركة جميع اليمنيين في عملية التصعيد والمصالحة.

وأكّد الاتحاد الأوروبي من جديد التزامه بوحدة اليمن وسيادته واستقلاله وسلامته الإقليمية، ويدعو جميع الأطراف إلى وضع حد لمعاناة الشعب اليمني.

الاتحاد الأوروبي اتفاق الرياض

5

06 نوفمبر 2019 - 9 ربيع الأول 1441 11:21 AM

أكّد أن اليمن أصبح اليوم أقرب إلى التوصل إلى تسوية سلمية وشاملة

الاتحاد الأوروبي مرحباً بـ "اتفاق الرياض": فرصة سانحة فاغتنموها

1 1,400

رحب الاتحاد الأوروبي، اليوم، بتوقيع وثيقة اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي.

وقال بيان للمتحدث باسم خدمة العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل "إن إبرام الاتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الذي تمّ التوصل إليه في الرياض تحت رعاية المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- يعد خطوة مهمة نحو وقف التصعيد والسلام لليمن وللمنطقة".

وأضاف البيان "إن اليمن أصبح اليوم أقرب إلى التوصل إلى تسوية سلمية تفاوضية وشاملة تضع حداً للنزاع المستمر ".

وشدّد البيان على أن الاتحاد الأوروبي يشجع الأطراف الموقعة على اغتنام هذه الفرصة السانحة لاستئناف العمل من أجل سلام دائم متفاوض عليه تحت رعاية الأمم المتحدة، بما يضمن مشاركة جميع اليمنيين في عملية التصعيد والمصالحة.

وأكّد الاتحاد الأوروبي من جديد التزامه بوحدة اليمن وسيادته واستقلاله وسلامته الإقليمية، ويدعو جميع الأطراف إلى وضع حد لمعاناة الشعب اليمني.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020