ناقلة النفط الإيرانية تفرغ حمولتها في سوريا تمهيداً لنقلها إلى لبنان

تحتاج إلى 1310 شاحنات لتوصيلها براً إلى بيروت

أفادت خدمة "تانكر تراكرز" الإلكترونية لتتبع شحنات النفط، اليوم (الثلاثاء)، أن لديها صوراً تؤكد أن ناقلة نفط إيرانية تفرغ زيت الوقود في ميناء بانياس السوري لنقلها إلى لبنان.

وأضافت "تانكر تراكرز" على "تويتر"، أن الناقلة التي لا يمكنها توصيل شحنتها بحراً بشكل مباشر إلى لبنان؛ بسبب العقوبات، ذهبت إلى بانياس في سوريا لنقل الشحنة براً، في إشارة إلى العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على الحكومة الإيرانية.

وبينت أن الشحنة تحتاج إلى 1310 شاحنات لنقلها إلى لبنان، وقدر حجم الشحنة بنحو 33 ألف طن متري من زيت الوقود، وفقاً لـ"رويترز".

وأشارت إلى أن شحنة ثانية من زيت الوقود ستصل إلى بانياس خلال بضعة أيام، تليها شحنة ثالثة من البنزين ورابعة من زيت الوقود.

وذكر حسن نصر الله زعيم مليشيا حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران، أمس، أن أول سفينة تحمل زيت الوقود الإيراني لمساعدة لبنان في أزمته المالية رست في سوريا الأحد الماضي، وأن الشحنة من المقرر أن تصل لبنان بحلول الخميس المقبل.

2

14 سبتمبر 2021 - 7 صفر 1443 02:15 PM

تحتاج إلى 1310 شاحنات لتوصيلها براً إلى بيروت

ناقلة النفط الإيرانية تفرغ حمولتها في سوريا تمهيداً لنقلها إلى لبنان

3 3,205

أفادت خدمة "تانكر تراكرز" الإلكترونية لتتبع شحنات النفط، اليوم (الثلاثاء)، أن لديها صوراً تؤكد أن ناقلة نفط إيرانية تفرغ زيت الوقود في ميناء بانياس السوري لنقلها إلى لبنان.

وأضافت "تانكر تراكرز" على "تويتر"، أن الناقلة التي لا يمكنها توصيل شحنتها بحراً بشكل مباشر إلى لبنان؛ بسبب العقوبات، ذهبت إلى بانياس في سوريا لنقل الشحنة براً، في إشارة إلى العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على الحكومة الإيرانية.

وبينت أن الشحنة تحتاج إلى 1310 شاحنات لنقلها إلى لبنان، وقدر حجم الشحنة بنحو 33 ألف طن متري من زيت الوقود، وفقاً لـ"رويترز".

وأشارت إلى أن شحنة ثانية من زيت الوقود ستصل إلى بانياس خلال بضعة أيام، تليها شحنة ثالثة من البنزين ورابعة من زيت الوقود.

وذكر حسن نصر الله زعيم مليشيا حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران، أمس، أن أول سفينة تحمل زيت الوقود الإيراني لمساعدة لبنان في أزمته المالية رست في سوريا الأحد الماضي، وأن الشحنة من المقرر أن تصل لبنان بحلول الخميس المقبل.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021