خبرة متجذرة بالنظام الإداري.. لماذا أبهر ولي العهد متابعي لقائه الخاص بحديثه عن شركة "روشن"؟

تستهدف إنشاء مليون وحدة سكنية من أصل 4 ملايين

أثار ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، إعجاب مئات الآلاف من المتابعين، الذين شاهدوا اللقاء الخاص معه، الذي بثّته قناة "روتانا خليجية"، مساء أمس (الثلاثاء)، بمناسبة الذكرى الخامسة لإطلاق "رؤية 2030"، بالكم الكبير من الأرقام والبيانات الإحصائية، الذي ذكره عن حجم الإنجازات المحققة في كل القطاعات منذ إطلاق الرؤية، مثل: الإسكان والصحة والوظائف والموارد غير النفطية؛ ما يعكس متابعته الحثيثة للتطورات الجارية في هذه القطاعات، وعِلمه بمعدلات الإنجاز فيها، وقدرته الذهنية اللافتة على حفظ الأرقام والبيانات الإحصائية، واستدعائها بسهولة كأنه يقرأها من ورقة أمامه.

ورغم هذا الإعجاب، فإن الأمير محمد بن سلمان، أبهر متابعيه عند إجابته عن سؤال المحاور عبد الله المديفر؛ حول الهدف من تأسيس شركة "روشن" العقارية، عندما بيّن أن فكرة مشروع الشركة طُرحت من قبل في عهد الملك فيصل، وبداية عهد الملك خالد من قِبل الأمير مساعد بن عبدالرحمن، لكنها لم تُقبل، وهو ما كشف عن اطلاع ولي العهد، على الإرث الإداري للمملكة، وإلمامه المتعمق بالتجربة الإدارية لكل ملك من ملوك المملكة السابقين، ودرايته بالأفكار الخلاقة، التي طُرحت أو طُبقت خلال المسيرة التنموية للمملكة منذ تأسيسها، مما أكسبه خبرة متجذرة بتطور النظام الإداري في المملكة.

كما أن توضيح الأمير محمد بن سلمان، لأصل فكرة شركة روشن، كشف عن مدى حرصه على تحقيق الإنجازات، التي تنعكس على واقع المواطنين السعوديين، فمادامت الفكرة مفيدة وتتمتع بصلاحية التطبيق ضمن برامج "رؤية 2030" فلا مانع من الاستفادة منها، حتى لو كانت قد طُرحت من قبل ورُفضت من قِبل صانع القرار في وقت طرحها، ويكشف توظيف ولي العهد للأفكار الخلاقة في القطاعات التي تتلاءم مع طبيعتها، مثل تأسيس صندوق الاستثمارات العامة لشركة روشن للنهوض بقطاع الإسكان، عن دراسته لكل قطاع ومعرفته باحتياجاته والتحديات التي تواجه الإنجاز فيه.

وبيّن ‏الأمير محمد بن سلمان، خلال اللقاء، أن سبب تأسيس شركة "روشن"؛ هو الارتقاء بمستوى التطوير العقاري في المملكة، من خلال إنشاء مليون وحدة سكنية، من أصل 4 ملايين وحدة سكنية مستهدفة، بتكلفة معقولة بالنسبة لباقي المشاريع الإسكانية الأخرى في المملكة، وأعلن صندوق الاستثمارات العامة، إطلاق شركة روشن العقارية المتخصصة في تطوير الأحياء الحضرية في 19 أغسطس 2020، "تماشياً مع الاستراتيجية الاستثمارية التي ينتهجها الصندوق في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، من خلال تعزيز ملكية المنازل ليصل معدلها إلى 70 في المئة، والمساهمة في رفع مستوى جودة الحياة"، بحسب تعريف الصندوق للشركة على موقعه الإلكتروني.

ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الرؤية السعودية 2030

10

28 إبريل 2021 - 16 رمضان 1442 01:50 PM

تستهدف إنشاء مليون وحدة سكنية من أصل 4 ملايين

خبرة متجذرة بالنظام الإداري.. لماذا أبهر ولي العهد متابعي لقائه الخاص بحديثه عن شركة "روشن"؟

3 11,242

أثار ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، إعجاب مئات الآلاف من المتابعين، الذين شاهدوا اللقاء الخاص معه، الذي بثّته قناة "روتانا خليجية"، مساء أمس (الثلاثاء)، بمناسبة الذكرى الخامسة لإطلاق "رؤية 2030"، بالكم الكبير من الأرقام والبيانات الإحصائية، الذي ذكره عن حجم الإنجازات المحققة في كل القطاعات منذ إطلاق الرؤية، مثل: الإسكان والصحة والوظائف والموارد غير النفطية؛ ما يعكس متابعته الحثيثة للتطورات الجارية في هذه القطاعات، وعِلمه بمعدلات الإنجاز فيها، وقدرته الذهنية اللافتة على حفظ الأرقام والبيانات الإحصائية، واستدعائها بسهولة كأنه يقرأها من ورقة أمامه.

ورغم هذا الإعجاب، فإن الأمير محمد بن سلمان، أبهر متابعيه عند إجابته عن سؤال المحاور عبد الله المديفر؛ حول الهدف من تأسيس شركة "روشن" العقارية، عندما بيّن أن فكرة مشروع الشركة طُرحت من قبل في عهد الملك فيصل، وبداية عهد الملك خالد من قِبل الأمير مساعد بن عبدالرحمن، لكنها لم تُقبل، وهو ما كشف عن اطلاع ولي العهد، على الإرث الإداري للمملكة، وإلمامه المتعمق بالتجربة الإدارية لكل ملك من ملوك المملكة السابقين، ودرايته بالأفكار الخلاقة، التي طُرحت أو طُبقت خلال المسيرة التنموية للمملكة منذ تأسيسها، مما أكسبه خبرة متجذرة بتطور النظام الإداري في المملكة.

كما أن توضيح الأمير محمد بن سلمان، لأصل فكرة شركة روشن، كشف عن مدى حرصه على تحقيق الإنجازات، التي تنعكس على واقع المواطنين السعوديين، فمادامت الفكرة مفيدة وتتمتع بصلاحية التطبيق ضمن برامج "رؤية 2030" فلا مانع من الاستفادة منها، حتى لو كانت قد طُرحت من قبل ورُفضت من قِبل صانع القرار في وقت طرحها، ويكشف توظيف ولي العهد للأفكار الخلاقة في القطاعات التي تتلاءم مع طبيعتها، مثل تأسيس صندوق الاستثمارات العامة لشركة روشن للنهوض بقطاع الإسكان، عن دراسته لكل قطاع ومعرفته باحتياجاته والتحديات التي تواجه الإنجاز فيه.

وبيّن ‏الأمير محمد بن سلمان، خلال اللقاء، أن سبب تأسيس شركة "روشن"؛ هو الارتقاء بمستوى التطوير العقاري في المملكة، من خلال إنشاء مليون وحدة سكنية، من أصل 4 ملايين وحدة سكنية مستهدفة، بتكلفة معقولة بالنسبة لباقي المشاريع الإسكانية الأخرى في المملكة، وأعلن صندوق الاستثمارات العامة، إطلاق شركة روشن العقارية المتخصصة في تطوير الأحياء الحضرية في 19 أغسطس 2020، "تماشياً مع الاستراتيجية الاستثمارية التي ينتهجها الصندوق في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، من خلال تعزيز ملكية المنازل ليصل معدلها إلى 70 في المئة، والمساهمة في رفع مستوى جودة الحياة"، بحسب تعريف الصندوق للشركة على موقعه الإلكتروني.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021