خواتم "أورا" يمكنها توقع الإصابة بـ"كورونا" مبكراً بثلاثة أيام

تستخدم تقنيات الذكاء الصناعي التي يمكنها توقع الأعراض

بدأ عددٌ من الباحثين في معهد روكفلر لعلم الأعصاب بجامعة وست فرجينيا والمركز الطبي الأمريكي للتنبؤ بالأعراض، في اختبار خواتم "أورا" للتنبؤ بالإصابة بفيروس كورونا قبل ظهور الأعراض بثلاثة أيام تقريباً.

وأشار الباحثون في تقرير نشره موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص، إلى أن تلك الخواتم، تستخدم تقنيات الذكاء الصناعي، التي يمكنها توقع الأعراض ذات الصلة بالإصابة بعدوى "كوفيد-19" بصورة مبكرة بثلاثة أيام تقريباً.

وأوضح الباحثون أن نسبة دقة تلك المنصة الرقمية تزيد على 90% تقريبا.

وتعتمد التقنية الخاصة بتلك المنصة على علم الأعصاب وتتبع الإجهاد والقلق والذاكرة والقياسات الحيوية النفسية والمعرفية، وتجميع البيانات الفسيولوجية، مثل درجات حرارة الجسم وتقلب معدل ضربات القلب، ومعدل ضربات القلب في أثناء الراحة، ومعدل التنفس وأنماط النوم.

وتجمع خواتم "أورا" بين البيانات من التطبيق والرنين مع النماذج الموجّهة بالذكاء الاصطناعي.

وتم استخدام حالياً المنصة من قبل أكثر من 600 من المتخصصين في الرعاية الصحية والمستجيبين الأوائل وشركاء مثل جامعة توماس جيفرسون وجامعة فاندربيلت لتوسيع الاختبار.

وقال هاربريت راي؛ الرئيس التنفيذي لشركة "أورا هيلث": "نأمل أن تقدم تلك التكنولوجيا كيفية تحديد الأشخاص وفهم الإشارات الفسيولوجية بصورة أكثر دقة، خاصة فيما يتعلق بالأمراض المعدية مثل كوفيد 19".

خواتم أورا فيروس كورونا الجديد

6

02 يونيو 2020 - 10 شوّال 1441 12:52 PM

تستخدم تقنيات الذكاء الصناعي التي يمكنها توقع الأعراض

خواتم "أورا" يمكنها توقع الإصابة بـ"كورونا" مبكراً بثلاثة أيام

1 4,887

بدأ عددٌ من الباحثين في معهد روكفلر لعلم الأعصاب بجامعة وست فرجينيا والمركز الطبي الأمريكي للتنبؤ بالأعراض، في اختبار خواتم "أورا" للتنبؤ بالإصابة بفيروس كورونا قبل ظهور الأعراض بثلاثة أيام تقريباً.

وأشار الباحثون في تقرير نشره موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص، إلى أن تلك الخواتم، تستخدم تقنيات الذكاء الصناعي، التي يمكنها توقع الأعراض ذات الصلة بالإصابة بعدوى "كوفيد-19" بصورة مبكرة بثلاثة أيام تقريباً.

وأوضح الباحثون أن نسبة دقة تلك المنصة الرقمية تزيد على 90% تقريبا.

وتعتمد التقنية الخاصة بتلك المنصة على علم الأعصاب وتتبع الإجهاد والقلق والذاكرة والقياسات الحيوية النفسية والمعرفية، وتجميع البيانات الفسيولوجية، مثل درجات حرارة الجسم وتقلب معدل ضربات القلب، ومعدل ضربات القلب في أثناء الراحة، ومعدل التنفس وأنماط النوم.

وتجمع خواتم "أورا" بين البيانات من التطبيق والرنين مع النماذج الموجّهة بالذكاء الاصطناعي.

وتم استخدام حالياً المنصة من قبل أكثر من 600 من المتخصصين في الرعاية الصحية والمستجيبين الأوائل وشركاء مثل جامعة توماس جيفرسون وجامعة فاندربيلت لتوسيع الاختبار.

وقال هاربريت راي؛ الرئيس التنفيذي لشركة "أورا هيلث": "نأمل أن تقدم تلك التكنولوجيا كيفية تحديد الأشخاص وفهم الإشارات الفسيولوجية بصورة أكثر دقة، خاصة فيما يتعلق بالأمراض المعدية مثل كوفيد 19".

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020