حجاج مبادرة طريق مكة: قلصت رحلتنا لدقائق وهنيئاً للمسلمين بقادة المملكة

في لقاءات مع مجموعة من باكستان وبنجلاديش وماليزيا وإندونيسيا

أشاد حجاج مبادرة طريق مكة من دول باكستان، وإندونيسيا، وبنجلاديش، وماليزيا الذين وصلوا للمملكة لأداء مناسك حج هذا العام 1440هـ، بتنفيذ هذه المبادرة في بلادهم، وبمستوى جودة الخدمات التي قدمت لهم في مطارات: إسلام أباد، وماليزيا، وسكارنوا هاتا بجاكرتا، وشاه جلال في دكا حيث اختصرت الزمن في دقائق معدودة.

وأعرب الحجاج في تصريحات مختلفة لوكالة الأنباء السعودية في المدينة المنورة عن خالص شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع؛ نظير اهتمامهم بالحرمين الشريفين وقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار.
فمن جانبه قال الحاج محمد سرولا من ماليزيا: لقد وجدنا حفاوة كبيرة من المسؤولين السعوديين الذي كان له الأثر الكبير في نفوسنا، وهو في الحقيقة من واقع ما نلمسه من حب وتقدير من المملكة العربية السعودية لجميع المسلمين إلى جانب ما وجدناه من سهولة في إنهاء الإجراءات قبيل مغادرتنا بلادنا ضمن مبادرة طريق مكة التي أطلقتها المملكة في أربع دول حتى الآن.
وأضاف أن هذه المبادرة تدل على اهتمام قيادة المملكة العربية السعودية الواضح بالحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام وكل من يطأ قدمه على هذه الأرض المباركة، فهنيئا لنا كمسلمين بحكام المملكة الذين سخّروا أنفسهم لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن.

أما الحاج رهيزان عبدالرحمن من باكستان فقد ابتهل لله عز وجل بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- لما يقدمانه للإسلام والمسلمين من خدمات جليلة ومنها تسهيل رحلة مناسك الحج عبر مبادرة طريق مكة التي سهلت الكثير من إجراءات السفر من المطار بطريقة منظمة وسلسة والوصول إلى الأراضي المقدسة دون الحاجة إلى المرور بعمليات أخرى في المملكة حتى الوصول إلى الإسكان الخاص بالحجاج.

بدوره عبر الحاج عزيزدان من بنجلاديش عن سعادته بما شاهده من راحة في تسريع دخولهم إلى صالة مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة ضمن مبادرة طريق مكة واستقبالهم بالهدايا والورود وحسن الترحيب وبماء زمزم، مبيناً أنهم وجدوا الرعاية من المسؤولين السعوديين في المطار، حيث أسهموا في تنظيم دخولهم صالة القدوم وحمل أمتعتهم وحقائبهم اليدوية إلى الحافلات المخصصة لنقلهم إلى مقر سكنهم في وقت قياسي جدًا.

وقال الحاج نواز علي من باكستان في كل عام تبهر المملكة العالم بتحقيق نجاح وراء نجاح في موسم الحج، مفيدًا أن مبادرة طريق مكة من المبادرات النوعية التي تستحق الثناء نظير ما تقدمه من خدمات فريدة من نوعها لإنهاء إجراءات سفر الحجاج من بلدانهم إلى المملكة في زمن قصير.
وأضاف أن العمل الجاد وإخلاص النية لله سبحانه في خدمة ضيوف الرحمن زوار مسجد الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام والخبرة الطويلة تصنع المستحيل، فشكراً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده على ما يقدمانه ويبذلانه في خدمة حجاج بيت الله الحرام والعمار والزوار.

ومن جهته عبر الحاج نظيم الدين علي عن شكره على حسن التعامل الراقي الذي لمسه من رجال الأمن والعاملين في مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة لحرصهم على توفير جميع الخدمات التي يحتاجها ضيف الرحمن، سائلاً الله تعالى أن يديم على حكومة المملكة الأمن والاستقرار لما تقدمه لحجاج بيت الله الحرام من تسهيلات يعجز اللسان عن الوصف.
والتقت "واس" بمجموعة من الحجاج القادمين من باكستان وبنجلاديش وماليزيا وإندونيسيا، وأكدوا أن حكومة المملكة دأبت في مثل هذه الأيام من كل عام على تأمين وحشد كامل طاقاتها وأجهزتها المدنية والأمنية والخدمية لراحة الحجاج وتقديم العون لهم والسهر على راحتهم وأمنهم، مقدمين الشكر لقيادة المملكة وشعبها الكريم على ما يقومون به من جهود في سبيل خدمة ضيوف الرحمن.

موسم الحج لعام 1440هـ الحج 1440هـ الحج

7

14 يوليو 2019 - 11 ذو القعدة 1440 05:15 PM

في لقاءات مع مجموعة من باكستان وبنجلاديش وماليزيا وإندونيسيا

حجاج مبادرة طريق مكة: قلصت رحلتنا لدقائق وهنيئاً للمسلمين بقادة المملكة

0 3,427

أشاد حجاج مبادرة طريق مكة من دول باكستان، وإندونيسيا، وبنجلاديش، وماليزيا الذين وصلوا للمملكة لأداء مناسك حج هذا العام 1440هـ، بتنفيذ هذه المبادرة في بلادهم، وبمستوى جودة الخدمات التي قدمت لهم في مطارات: إسلام أباد، وماليزيا، وسكارنوا هاتا بجاكرتا، وشاه جلال في دكا حيث اختصرت الزمن في دقائق معدودة.

وأعرب الحجاج في تصريحات مختلفة لوكالة الأنباء السعودية في المدينة المنورة عن خالص شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع؛ نظير اهتمامهم بالحرمين الشريفين وقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار.
فمن جانبه قال الحاج محمد سرولا من ماليزيا: لقد وجدنا حفاوة كبيرة من المسؤولين السعوديين الذي كان له الأثر الكبير في نفوسنا، وهو في الحقيقة من واقع ما نلمسه من حب وتقدير من المملكة العربية السعودية لجميع المسلمين إلى جانب ما وجدناه من سهولة في إنهاء الإجراءات قبيل مغادرتنا بلادنا ضمن مبادرة طريق مكة التي أطلقتها المملكة في أربع دول حتى الآن.
وأضاف أن هذه المبادرة تدل على اهتمام قيادة المملكة العربية السعودية الواضح بالحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام وكل من يطأ قدمه على هذه الأرض المباركة، فهنيئا لنا كمسلمين بحكام المملكة الذين سخّروا أنفسهم لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن.

أما الحاج رهيزان عبدالرحمن من باكستان فقد ابتهل لله عز وجل بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- لما يقدمانه للإسلام والمسلمين من خدمات جليلة ومنها تسهيل رحلة مناسك الحج عبر مبادرة طريق مكة التي سهلت الكثير من إجراءات السفر من المطار بطريقة منظمة وسلسة والوصول إلى الأراضي المقدسة دون الحاجة إلى المرور بعمليات أخرى في المملكة حتى الوصول إلى الإسكان الخاص بالحجاج.

بدوره عبر الحاج عزيزدان من بنجلاديش عن سعادته بما شاهده من راحة في تسريع دخولهم إلى صالة مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة ضمن مبادرة طريق مكة واستقبالهم بالهدايا والورود وحسن الترحيب وبماء زمزم، مبيناً أنهم وجدوا الرعاية من المسؤولين السعوديين في المطار، حيث أسهموا في تنظيم دخولهم صالة القدوم وحمل أمتعتهم وحقائبهم اليدوية إلى الحافلات المخصصة لنقلهم إلى مقر سكنهم في وقت قياسي جدًا.

وقال الحاج نواز علي من باكستان في كل عام تبهر المملكة العالم بتحقيق نجاح وراء نجاح في موسم الحج، مفيدًا أن مبادرة طريق مكة من المبادرات النوعية التي تستحق الثناء نظير ما تقدمه من خدمات فريدة من نوعها لإنهاء إجراءات سفر الحجاج من بلدانهم إلى المملكة في زمن قصير.
وأضاف أن العمل الجاد وإخلاص النية لله سبحانه في خدمة ضيوف الرحمن زوار مسجد الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام والخبرة الطويلة تصنع المستحيل، فشكراً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده على ما يقدمانه ويبذلانه في خدمة حجاج بيت الله الحرام والعمار والزوار.

ومن جهته عبر الحاج نظيم الدين علي عن شكره على حسن التعامل الراقي الذي لمسه من رجال الأمن والعاملين في مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة لحرصهم على توفير جميع الخدمات التي يحتاجها ضيف الرحمن، سائلاً الله تعالى أن يديم على حكومة المملكة الأمن والاستقرار لما تقدمه لحجاج بيت الله الحرام من تسهيلات يعجز اللسان عن الوصف.
والتقت "واس" بمجموعة من الحجاج القادمين من باكستان وبنجلاديش وماليزيا وإندونيسيا، وأكدوا أن حكومة المملكة دأبت في مثل هذه الأيام من كل عام على تأمين وحشد كامل طاقاتها وأجهزتها المدنية والأمنية والخدمية لراحة الحجاج وتقديم العون لهم والسهر على راحتهم وأمنهم، مقدمين الشكر لقيادة المملكة وشعبها الكريم على ما يقومون به من جهود في سبيل خدمة ضيوف الرحمن.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019