النفط يهبط بفعل مخاوف الطلب العالمي رغم آمال بشأن التجارة

تكبّد خسائر أسبوعية بعد تأرجحها صعوداً ونزولاً

هبطت العقود الآجلة للنفط، اليوم، في الوقت الذي استمرت فيه المخاوف بشأن النمو العالمي، وتباطؤ الطلب، على الرغم من تلميحات بإحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مما يوجّه الأسعار صوب تكبّد خسائر أسبوعية بعد تأرجحها صعوداً ونزولاً على مدى أيام.

وبحلول الساعة 06:48 بتوقيت جرينتش، تراجع خام برنت 23 سنتاً أو 0.4 في المئة إلى 60.15 دولار للأوقية، بينما تراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 15 سنتاً أو 0.3 في المئة إلى 54.94 دولار للبرميل.

وجرى تداول "برنت" في نطاق خمسة دولارات تقريباً هذا الأسبوع، ويتجه خام القياس العالمي صوب تكبُّد أول خسارة أسبوعية في خمسة أسابيع.. وجرى تداول الخام الأمريكي عند مستويات مماثلة ويتجه صوب تسجيل أول خسارة في ثلاثة أسابيع.

وتسبّب التشاؤم بشأن الأثر الاقتصادي للنزاع التجاري بين واشنطن وبكين في أن يتجاهل المستثمرون تعهداً قوياً صادراً عن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بتقليص الإنتاج.

2

13 سبتمبر 2019 - 14 محرّم 1441 01:10 PM

تكبّد خسائر أسبوعية بعد تأرجحها صعوداً ونزولاً

النفط يهبط بفعل مخاوف الطلب العالمي رغم آمال بشأن التجارة

6 3,521

هبطت العقود الآجلة للنفط، اليوم، في الوقت الذي استمرت فيه المخاوف بشأن النمو العالمي، وتباطؤ الطلب، على الرغم من تلميحات بإحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مما يوجّه الأسعار صوب تكبّد خسائر أسبوعية بعد تأرجحها صعوداً ونزولاً على مدى أيام.

وبحلول الساعة 06:48 بتوقيت جرينتش، تراجع خام برنت 23 سنتاً أو 0.4 في المئة إلى 60.15 دولار للأوقية، بينما تراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 15 سنتاً أو 0.3 في المئة إلى 54.94 دولار للبرميل.

وجرى تداول "برنت" في نطاق خمسة دولارات تقريباً هذا الأسبوع، ويتجه خام القياس العالمي صوب تكبُّد أول خسارة أسبوعية في خمسة أسابيع.. وجرى تداول الخام الأمريكي عند مستويات مماثلة ويتجه صوب تسجيل أول خسارة في ثلاثة أسابيع.

وتسبّب التشاؤم بشأن الأثر الاقتصادي للنزاع التجاري بين واشنطن وبكين في أن يتجاهل المستثمرون تعهداً قوياً صادراً عن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بتقليص الإنتاج.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019