سفارة المملكة لدى لبنان تعقد ملتقى لمناهضة فكر التطرف والتعصب

استضاف أكثر من 50 ناشطاً على مواقع التواصل

نظمت سفارة المملكة اليوم ملتقى بعنوان "ثقافة التواصل ومناهضة فكر التطرف والتعصب" بحضور وزير الداخلية والبلديات اللبناني في حكومة تصريف الأعمال نهاد المشنوق والنائبين اللبنانيين سامي فتفت وديما جمالي والسفير الكويتي لدى لبنان عبد العال القناعي .

واستضاف ‏‏الملتقى أكثر من 50 ناشطاً على مواقع التواصل الاجتماعي من غالبية المناطق اللبنانية، فضلاً عن تنوع توجهاتهم ‏‏ونشاطهم ومشاركة إعلامية لتغطية الحدث.

وأكد القائم بأعمال سفارة المملكة الوزير المفوض وليد بن عبدالله بخاري في كلمة خلال الملتقى "أهمية انعقاد الملتقى كونه يستعرض دور الشباب الناشطين الذين يسهمون في تقديم قيمة مضافة على ثقافة التأثير الإيجابي لمواقع التواصل الاجتماعي وخاصة مناهضة الأفكار الضالة والمتطرفة ويدعون إلى مكافحة خطاب الكراهية والتعصب ".

وأضاف أن "هذه المبادرة تعزز ثقافة التواصل وفكرة التعايش السلمي والتنمية المستدامة" مشيرًا إلى أن المملكة في رؤيتها 2030 ارتأت أن تدعم الفكر العربي وأن تحصنه ضد أي أفكار ضالة تؤثر على تفاعله في المجتمعات، وأن الملتقى يستعرض هذا الدور ويعززه.

وفي ختام الملتقى فتح باب النقاش لبحث العديد من المواضيع المختلفة.

12

07 يوليو 2018 - 23 شوّال 1439 10:35 PM

استضاف أكثر من 50 ناشطاً على مواقع التواصل

سفارة المملكة لدى لبنان تعقد ملتقى لمناهضة فكر التطرف والتعصب

8 6,199

نظمت سفارة المملكة اليوم ملتقى بعنوان "ثقافة التواصل ومناهضة فكر التطرف والتعصب" بحضور وزير الداخلية والبلديات اللبناني في حكومة تصريف الأعمال نهاد المشنوق والنائبين اللبنانيين سامي فتفت وديما جمالي والسفير الكويتي لدى لبنان عبد العال القناعي .

واستضاف ‏‏الملتقى أكثر من 50 ناشطاً على مواقع التواصل الاجتماعي من غالبية المناطق اللبنانية، فضلاً عن تنوع توجهاتهم ‏‏ونشاطهم ومشاركة إعلامية لتغطية الحدث.

وأكد القائم بأعمال سفارة المملكة الوزير المفوض وليد بن عبدالله بخاري في كلمة خلال الملتقى "أهمية انعقاد الملتقى كونه يستعرض دور الشباب الناشطين الذين يسهمون في تقديم قيمة مضافة على ثقافة التأثير الإيجابي لمواقع التواصل الاجتماعي وخاصة مناهضة الأفكار الضالة والمتطرفة ويدعون إلى مكافحة خطاب الكراهية والتعصب ".

وأضاف أن "هذه المبادرة تعزز ثقافة التواصل وفكرة التعايش السلمي والتنمية المستدامة" مشيرًا إلى أن المملكة في رؤيتها 2030 ارتأت أن تدعم الفكر العربي وأن تحصنه ضد أي أفكار ضالة تؤثر على تفاعله في المجتمعات، وأن الملتقى يستعرض هذا الدور ويعززه.

وفي ختام الملتقى فتح باب النقاش لبحث العديد من المواضيع المختلفة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018