الرويلي:‏ كلمة الملك تؤكد أنه لا شيء يعلو فوق صحة المواطن والمقيم

منوهًا بالجهود العظيمة التي بذلها العاملون في المجال الصحي

رفع رئيس هيئة الأركان العامة، الفريق الأول الركن فياض بن حامد الرويلي، شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - على كلمته التي وجهها - حفظه الله - لإخوانه وأخواته وأبنائه وبناته المواطنين والمقيمين على أرض السعودية، منوهًا بتوقيت الكلمة التي أكدت للجميع أنه لا شيء يعلو فوق صحة المواطن والمقيم على أرض الوطن.

وقال الفريق الرويلي: إن التوجيهات التي حملتها كلمة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - بشأن هذه الجائحة التي يواجهها العالم أجمع تنبع من حرص القيادة الرشيدة، ومتابعتها الدائمة لما تشهده السعودية والعالم فيما يخص مواجهة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، وهي في الوقت نفسه تعزِّز وتقدِّم الدعم المعنوي الكبير لكل الجهات التي تقوم بواجباتها تجاه مواجهة هذا الوباء، منها الجهود العظيمة التي بذلها العاملون في المجال الصحي، وغيرهم في الجهات ذات العلاقة، الذين قدَّموا جهودًا جليلة للمحافظة على صحة المواطن والمقيم.

وأشاد رئيس هيئة الأركان بما قامت به الدولة من إجراءات احترازية، أسهمت -بفضل الله- في مواجهة هذا الوباء بفاعلية، وتميزت تلك القرارات بسمو أهدافها، وجليل مقاصدها، وعظيم فائدتها.

وختم بقوله: سنكون عند حُسن ظن قيادتنا بنا، وعلى ثقة بأننا بتكاتفنا وثباتنا وتعاوننا سنكون قادرين -بعد توفيق الله- على تجاوز هذه المرحلة الصعبة. والله خير الحافظين.

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان فيروس كورونا الجديد رئيس هيئة الأركان العامة

17

20 مارس 2020 - 25 رجب 1441 11:32 PM

منوهًا بالجهود العظيمة التي بذلها العاملون في المجال الصحي

الرويلي:‏ كلمة الملك تؤكد أنه لا شيء يعلو فوق صحة المواطن والمقيم

5 13,877

رفع رئيس هيئة الأركان العامة، الفريق الأول الركن فياض بن حامد الرويلي، شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - على كلمته التي وجهها - حفظه الله - لإخوانه وأخواته وأبنائه وبناته المواطنين والمقيمين على أرض السعودية، منوهًا بتوقيت الكلمة التي أكدت للجميع أنه لا شيء يعلو فوق صحة المواطن والمقيم على أرض الوطن.

وقال الفريق الرويلي: إن التوجيهات التي حملتها كلمة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - بشأن هذه الجائحة التي يواجهها العالم أجمع تنبع من حرص القيادة الرشيدة، ومتابعتها الدائمة لما تشهده السعودية والعالم فيما يخص مواجهة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد، وهي في الوقت نفسه تعزِّز وتقدِّم الدعم المعنوي الكبير لكل الجهات التي تقوم بواجباتها تجاه مواجهة هذا الوباء، منها الجهود العظيمة التي بذلها العاملون في المجال الصحي، وغيرهم في الجهات ذات العلاقة، الذين قدَّموا جهودًا جليلة للمحافظة على صحة المواطن والمقيم.

وأشاد رئيس هيئة الأركان بما قامت به الدولة من إجراءات احترازية، أسهمت -بفضل الله- في مواجهة هذا الوباء بفاعلية، وتميزت تلك القرارات بسمو أهدافها، وجليل مقاصدها، وعظيم فائدتها.

وختم بقوله: سنكون عند حُسن ظن قيادتنا بنا، وعلى ثقة بأننا بتكاتفنا وثباتنا وتعاوننا سنكون قادرين -بعد توفيق الله- على تجاوز هذه المرحلة الصعبة. والله خير الحافظين.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020