"الخطيب": السعودية تروِّج لمنتجات سياحية مختلفة مثل السياحة "الثقافية" و"المغامرات"

قال: مصر بالنسبة لنا عمق سياحي فريد لا بد من الاستفادة منه

أكد أحمد بن عقيل الخطيب، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أن المملكة العربية السعودية بدأت تروِّج لمنتجات سياحية مختلفة، مثل السياحة الثقافية، وسياحة المغامرات.. مشيرًا خلال لقائه وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط إلى رغبة بلاده في الاستفادة من الخبرات المصرية في تلك المجالات.

وعبَّر "الخطيب" عن سعادته بوجوده في مصر، مشيرًا إلى حرص الشعب السعودي دائمًا على زيارة مصر، والاستمتاع بمقوماتها السياحية الفريدة.

وتناول اللقاء الحديث عن إمكانية التعاون بين البلدَيْن، وتبادل الخبرات في مجال التنمية السياحية المستدامة من خلال الحفاظ على البيئة والموروثات الحضارية، وتعزيز الهوية الثقافية، وتنمية المجتمعات، وكذلك في مجال الإحصاءات السياحية.

من جانبها، أكدت وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط عمق العلاقات التي تربط بين مصر والمملكة العربية السعودية في المجالات كافة، وقالت إن مصر دائمًا ترحِّب بالأشقاء العرب.

وتم خلال اللقاء مناقشة أوجه التعاون السياحي بين البلدين، وتنشيط السياحة البينية بينهما.

وأشارت إلى التحسُّن الملحوظ في أعداد السياحة الوافدة إلى مصر، ولفتت إلى تقرير مجلس السياحة والسفر العالمي، الذي جاء فيه أن السياحة في مصر شهدت طفرة في عام 2018؛ إذ أصبحت أسرع الدول نموًّا في شمال إفريقيا بنسبة نمو 16.5٪، وهذا أعلى بكثير من متوسط النمو العالمي البالغ 3.9 %.

وقالت الدكتورة رانيا المشاط إن السوق العربية تمثل إحدى أهم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر؛ إذ إنها تمثل 30 % من السياحة الوافدة، مؤكدة أن المملكة العربية السعودية تأتي على رأس تلك الأسواق.

10

24 مارس 2019 - 17 رجب 1440 11:30 PM

قال: مصر بالنسبة لنا عمق سياحي فريد لا بد من الاستفادة منه

"الخطيب": السعودية تروِّج لمنتجات سياحية مختلفة مثل السياحة "الثقافية" و"المغامرات"

7 9,749

أكد أحمد بن عقيل الخطيب، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أن المملكة العربية السعودية بدأت تروِّج لمنتجات سياحية مختلفة، مثل السياحة الثقافية، وسياحة المغامرات.. مشيرًا خلال لقائه وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط إلى رغبة بلاده في الاستفادة من الخبرات المصرية في تلك المجالات.

وعبَّر "الخطيب" عن سعادته بوجوده في مصر، مشيرًا إلى حرص الشعب السعودي دائمًا على زيارة مصر، والاستمتاع بمقوماتها السياحية الفريدة.

وتناول اللقاء الحديث عن إمكانية التعاون بين البلدَيْن، وتبادل الخبرات في مجال التنمية السياحية المستدامة من خلال الحفاظ على البيئة والموروثات الحضارية، وتعزيز الهوية الثقافية، وتنمية المجتمعات، وكذلك في مجال الإحصاءات السياحية.

من جانبها، أكدت وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط عمق العلاقات التي تربط بين مصر والمملكة العربية السعودية في المجالات كافة، وقالت إن مصر دائمًا ترحِّب بالأشقاء العرب.

وتم خلال اللقاء مناقشة أوجه التعاون السياحي بين البلدين، وتنشيط السياحة البينية بينهما.

وأشارت إلى التحسُّن الملحوظ في أعداد السياحة الوافدة إلى مصر، ولفتت إلى تقرير مجلس السياحة والسفر العالمي، الذي جاء فيه أن السياحة في مصر شهدت طفرة في عام 2018؛ إذ أصبحت أسرع الدول نموًّا في شمال إفريقيا بنسبة نمو 16.5٪، وهذا أعلى بكثير من متوسط النمو العالمي البالغ 3.9 %.

وقالت الدكتورة رانيا المشاط إن السوق العربية تمثل إحدى أهم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر؛ إذ إنها تمثل 30 % من السياحة الوافدة، مؤكدة أن المملكة العربية السعودية تأتي على رأس تلك الأسواق.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019