الشرقية.. "مجلس المسؤولية الاجتماعية" ينظم ورشة عمل "البيئة والمجتمع"

لتسليط الضوء على احتياجات المنطقة بمشاركة المختصين والباحثين البيئيين

أعلن مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، في مؤتمرٍ صحفي عقده مساء أمس، وبتوجيهات من رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي آل سعود، وبالتعاون مع وزارة البيئة المياه والزراعة وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل؛ عن إقامته ورشة عمل بعنوان "البيئة والمجتمع"، ترجمة لدراسة واقع المسؤولية الاجتماعية التي أعدها المجلس؛ سعيًا منه لتبني القضايا البيئية المعاصرة بما يوافق رؤية المملكة ٢٠٣٠ وأهداف التنمية المستدامة.

وأوضحت الأمين العام لمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، لولوة الشمري؛ أن ورشة العمل تهدف إلى تسليط الضوء على احتياجات البيئة في المنطقة بمشاركة الجهات المختصة والباحثين البيئيين.

وأضافت الشمري أن الاهتمام بالبيئة شغف وطني نحرص على تعزيزه لتحقيق رؤية السعودية ٢٠٣٠، والمساهمة في دعم التنمية المستدامة.

وأكدت أن حرص رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل على تقليل نسبة الاحتياجات الواردة في دراسة واقع المسؤولية الاجتماعية، وأهمها البيئة؛ حتم علينا الإعداد للورشة التي نطمح أن تكون نواة لحزمة برامج بيئية ذات أثر واستدامة.

مختتمة بأن مشاركة وزارة البيئة والمياه والزراعة في الإعداد للورشة، ترفع من سقف تحقيق الأهداف المرجوة.

مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية ورشة عمل البيئة والمجتمع

3

16 يناير 2020 - 21 جمادى الأول 1441 11:41 AM

لتسليط الضوء على احتياجات المنطقة بمشاركة المختصين والباحثين البيئيين

الشرقية.. "مجلس المسؤولية الاجتماعية" ينظم ورشة عمل "البيئة والمجتمع"

0 1,641

أعلن مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، في مؤتمرٍ صحفي عقده مساء أمس، وبتوجيهات من رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي آل سعود، وبالتعاون مع وزارة البيئة المياه والزراعة وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل؛ عن إقامته ورشة عمل بعنوان "البيئة والمجتمع"، ترجمة لدراسة واقع المسؤولية الاجتماعية التي أعدها المجلس؛ سعيًا منه لتبني القضايا البيئية المعاصرة بما يوافق رؤية المملكة ٢٠٣٠ وأهداف التنمية المستدامة.

وأوضحت الأمين العام لمجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية، لولوة الشمري؛ أن ورشة العمل تهدف إلى تسليط الضوء على احتياجات البيئة في المنطقة بمشاركة الجهات المختصة والباحثين البيئيين.

وأضافت الشمري أن الاهتمام بالبيئة شغف وطني نحرص على تعزيزه لتحقيق رؤية السعودية ٢٠٣٠، والمساهمة في دعم التنمية المستدامة.

وأكدت أن حرص رئيسة مجلس الأمناء الأميرة عبير بنت فيصل على تقليل نسبة الاحتياجات الواردة في دراسة واقع المسؤولية الاجتماعية، وأهمها البيئة؛ حتم علينا الإعداد للورشة التي نطمح أن تكون نواة لحزمة برامج بيئية ذات أثر واستدامة.

مختتمة بأن مشاركة وزارة البيئة والمياه والزراعة في الإعداد للورشة، ترفع من سقف تحقيق الأهداف المرجوة.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020