"الداخلية" تختتم حملة "أجر وعافية" للتبرع بالدم للجنود البواسل في الحد الجنوبي

ضمن فعاليات الوزارة بمناسبة اليوم الوطني 90

اختتمت وزارة الداخلية الحملة التي نظمتها للتبرع بالدم للجنود البواسل في الحد الجنوبي، بعنوان (أجر وعافية)، ودشنها نائب وزير الداخلية الدكتور ناصر بن عبدالعزيز الداود، بحضور وكيل وزارة الداخلية الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ومدير الإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية اللواء سليمان بن عبدالرحمن الداود، وعدد من المسؤولين بالوزارة.

وجاءت الحملة ضمن فعاليات الوزارة بمناسبة اليوم الوطني (90) لتوحيد المملكة تعبيراً وتقديراً للجنود البواسل في الحد الجنوبي، بإشراف من إدارة الخدمات الطبية بالوزارة والتعاون مع مستشفى قوى الأمن بالرياض ومساندة الإدارة العامة لأندية ضباط قوى الأمن.

وقد صاحب هذه المناسبة إقامة المعرض الأمني للصور بعنوان "دارنا بالعز وهاجة" الذي عكس جهود قطاعات الوزارة الأمنية، وكذلك ممر الأمن التاريخي الذي تضمن تتبعاً زمنياً لتطور القطاعات الأمنية على مستوى التجهيزات البشرية والمادية والخدمية، إضافة إلى تكريم نائب وزير الداخلية لعدد من منسوبي الوزارة في اللجان الإحصائية خلال جائحة فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).


وقد شهدت الفعالية حضوراً كثيفاً من المتبرعين من منسوبي وزارة الداخلية بمختلف قطاعاتها.

4

03 أكتوبر 2020 - 16 صفر 1442 07:30 PM

ضمن فعاليات الوزارة بمناسبة اليوم الوطني 90

"الداخلية" تختتم حملة "أجر وعافية" للتبرع بالدم للجنود البواسل في الحد الجنوبي

0 1,343

اختتمت وزارة الداخلية الحملة التي نظمتها للتبرع بالدم للجنود البواسل في الحد الجنوبي، بعنوان (أجر وعافية)، ودشنها نائب وزير الداخلية الدكتور ناصر بن عبدالعزيز الداود، بحضور وكيل وزارة الداخلية الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ومدير الإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية اللواء سليمان بن عبدالرحمن الداود، وعدد من المسؤولين بالوزارة.

وجاءت الحملة ضمن فعاليات الوزارة بمناسبة اليوم الوطني (90) لتوحيد المملكة تعبيراً وتقديراً للجنود البواسل في الحد الجنوبي، بإشراف من إدارة الخدمات الطبية بالوزارة والتعاون مع مستشفى قوى الأمن بالرياض ومساندة الإدارة العامة لأندية ضباط قوى الأمن.

وقد صاحب هذه المناسبة إقامة المعرض الأمني للصور بعنوان "دارنا بالعز وهاجة" الذي عكس جهود قطاعات الوزارة الأمنية، وكذلك ممر الأمن التاريخي الذي تضمن تتبعاً زمنياً لتطور القطاعات الأمنية على مستوى التجهيزات البشرية والمادية والخدمية، إضافة إلى تكريم نائب وزير الداخلية لعدد من منسوبي الوزارة في اللجان الإحصائية خلال جائحة فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).


وقد شهدت الفعالية حضوراً كثيفاً من المتبرعين من منسوبي وزارة الداخلية بمختلف قطاعاتها.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021