"منصة وبطاقة ذكية" لمكافحة العدوى بمجمع عبدالله الطبي بجدة

تضم ١٤٠ سياسة وإجراءً واشتراطًا معتمدة داخل المنشآت الصحية

أطلق مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة -ممثلًا في إدارة مكافحة العدوى- منصة وبطاقات ذكية لسياسات مكافحة العدوى داخل المنشأة الصحية، والتي تمكّن الكادر من سهولة الوصول إلى جميع السياسات والإجراءات والاشتراطات الخاصة بمكافحة العدوى من خلال قراءة الباركود الذي يتصل بالمنصة مباشرة.

وتضم المنصة ١٤٠ سياسة وإجراء واشتراطًا لمكافحة العدوى المعتمدة داخل المنشآت الصحية الصادرة من وزارة الصحة والسياسات الداخلية المتعلقة بالمجمع الطبي؛ لمنع وضبط العدوى والتعامل المباشر وغير المباشر مع المرضى؛ حيث تحتوي على سياسة التطهير والتنظيف المتعلقة بأعمال موظفي الصيانة والتشغيل والمترجمة بجميع لغات العاملين بالمجمع الطبي.

وتهدف المنصة الرقمية إلى الحد من انتشار الأمراض المعدية بما فيها فيروس كوفيد 19، وضمان وصول جميع الاشتراطات والسياسات الإجراءات لجميع الكوادر البشرية بالمجمع الطبي وتحقيق بيئة صحية آمنة.

وتم توزيع البطاقات الذكية على أكثر من ٢٠٠٠ كادر طبي وفني وإداري وبثلاث لغات رئيسية مختلفة، ويمكن لإدارة مكافحة العدوى تحديث المنصة إذا استدعى ذلك، بإضافة أو حذف إجراء أو تعديله دون تغيير البطاقة الذكية.

يُذكر أن مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة يُعد مركزًا تخصصيًّا للتعامل مع الأمراض المعدية والوبائية مجهز بأقسام عزل تُستخدم للأمراض المعدية وكوادر متخصصة من أطباء وتمريض ومكافحة العدوى، مؤهلين ومدربين على كيفية التعامل مع حالات الأمراض المعدية بتطبيق معايير دقيقة تمنع انتشار العدوى.

0

15 سبتمبر 2021 - 8 صفر 1443 01:26 PM

تضم ١٤٠ سياسة وإجراءً واشتراطًا معتمدة داخل المنشآت الصحية

"منصة وبطاقة ذكية" لمكافحة العدوى بمجمع عبدالله الطبي بجدة

0 711

أطلق مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة -ممثلًا في إدارة مكافحة العدوى- منصة وبطاقات ذكية لسياسات مكافحة العدوى داخل المنشأة الصحية، والتي تمكّن الكادر من سهولة الوصول إلى جميع السياسات والإجراءات والاشتراطات الخاصة بمكافحة العدوى من خلال قراءة الباركود الذي يتصل بالمنصة مباشرة.

وتضم المنصة ١٤٠ سياسة وإجراء واشتراطًا لمكافحة العدوى المعتمدة داخل المنشآت الصحية الصادرة من وزارة الصحة والسياسات الداخلية المتعلقة بالمجمع الطبي؛ لمنع وضبط العدوى والتعامل المباشر وغير المباشر مع المرضى؛ حيث تحتوي على سياسة التطهير والتنظيف المتعلقة بأعمال موظفي الصيانة والتشغيل والمترجمة بجميع لغات العاملين بالمجمع الطبي.

وتهدف المنصة الرقمية إلى الحد من انتشار الأمراض المعدية بما فيها فيروس كوفيد 19، وضمان وصول جميع الاشتراطات والسياسات الإجراءات لجميع الكوادر البشرية بالمجمع الطبي وتحقيق بيئة صحية آمنة.

وتم توزيع البطاقات الذكية على أكثر من ٢٠٠٠ كادر طبي وفني وإداري وبثلاث لغات رئيسية مختلفة، ويمكن لإدارة مكافحة العدوى تحديث المنصة إذا استدعى ذلك، بإضافة أو حذف إجراء أو تعديله دون تغيير البطاقة الذكية.

يُذكر أن مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة يُعد مركزًا تخصصيًّا للتعامل مع الأمراض المعدية والوبائية مجهز بأقسام عزل تُستخدم للأمراض المعدية وكوادر متخصصة من أطباء وتمريض ومكافحة العدوى، مؤهلين ومدربين على كيفية التعامل مع حالات الأمراض المعدية بتطبيق معايير دقيقة تمنع انتشار العدوى.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021