إحصائية مفزعة.. حالة انتحار كل 40 ثانية حول العالم وهذه أشهر الطرق

"الصحة العالمية" تحث الحكومات على تبني خطط للوقاية والتغلب على التوتر

أكدت منظمة الصحة العالمية، أن شخصًا واحدًا يموت كل 40 ثانية عن طريق الانتحار، مشيرة إلى أن الكثير من الناس يموتون بهذه الطريقة كل عام أكثر من الحروب بحسب ما ذكرته روسيا اليوم نقلاً عن الـ"ديلي ميل".

وفي هذا السياق أوضحت المنظمة أن الشنق وتجرع السم وإطلاق النار هي أكثر طرق الانتحار شيوعًا، وحثت الحكومات على تبني خطط للوقاية من الانتحار لمساعدة الناس في التغلب على التوتر وتقليل الفرص إلى وسائل الانتحار.

وبحسب التقرير الجديد المنظمة فإن 800 ألف شخص يموتون بسبب الانتحار كل عام في المتوسط، أكثر من الذين يقتلون بسبب الملاريا أو سرطان الثدي أو الحرب أو القتل، مبينة أن الانتحار هو قضية عالمية للصحة العامة"، وأن جميع الأعمار والجنس والمناطق في العالم تتأثر.

إلى هذا أكدت المنظمة أن المعدلات العالمية انخفضت في السنوات الأخيرة، مسجلة انخفاضًا بنسبة 9.8% بين عامي 2010 و2016، ولكن هذه الانخفاضات كانت متقطعة وأن الرجال يموتون انتحارًا بما يقرب من ثلاثة أضعاف عدد النساء في البلدان الغنية، على عكس البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، حيث تكون المعدلات أكثر مساواة.

16

09 سبتمبر 2019 - 10 محرّم 1441 07:54 PM

"الصحة العالمية" تحث الحكومات على تبني خطط للوقاية والتغلب على التوتر

إحصائية مفزعة.. حالة انتحار كل 40 ثانية حول العالم وهذه أشهر الطرق

6 7,520

أكدت منظمة الصحة العالمية، أن شخصًا واحدًا يموت كل 40 ثانية عن طريق الانتحار، مشيرة إلى أن الكثير من الناس يموتون بهذه الطريقة كل عام أكثر من الحروب بحسب ما ذكرته روسيا اليوم نقلاً عن الـ"ديلي ميل".

وفي هذا السياق أوضحت المنظمة أن الشنق وتجرع السم وإطلاق النار هي أكثر طرق الانتحار شيوعًا، وحثت الحكومات على تبني خطط للوقاية من الانتحار لمساعدة الناس في التغلب على التوتر وتقليل الفرص إلى وسائل الانتحار.

وبحسب التقرير الجديد المنظمة فإن 800 ألف شخص يموتون بسبب الانتحار كل عام في المتوسط، أكثر من الذين يقتلون بسبب الملاريا أو سرطان الثدي أو الحرب أو القتل، مبينة أن الانتحار هو قضية عالمية للصحة العامة"، وأن جميع الأعمار والجنس والمناطق في العالم تتأثر.

إلى هذا أكدت المنظمة أن المعدلات العالمية انخفضت في السنوات الأخيرة، مسجلة انخفاضًا بنسبة 9.8% بين عامي 2010 و2016، ولكن هذه الانخفاضات كانت متقطعة وأن الرجال يموتون انتحارًا بما يقرب من ثلاثة أضعاف عدد النساء في البلدان الغنية، على عكس البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، حيث تكون المعدلات أكثر مساواة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019