بمشاركة 20 متحدثًا دوليًّا.. انطلاق الحوار الافتراضي للمنتدى الدولي للأمن السيبراني غدًا

يسلط الضوء على الآثار السيبرانية الناتجة عن كورونا بقطاعَي الصحة والخدمات المالية

تنطلق غدًا الأربعاء 25 شعبان 1442هـ الموافق 7 أبريل 2021م فعاليات الحوار الافتراضي للمنتدى الدولي للأمن السيبراني؛ وذلك تحت شعار (واقع الفضاء السيبراني اليوم وغدًا)، بمشاركة أكثر من 20 متحدثًا دوليًّا رفيع المستوى.

وتفصيلًا: يشارك في الفعاليات كلٌّ من: كرق جونز رئيس وحدة الجرائم السيبرانية في منظمة الإنتربول، والسيد برناردو ماريانو المدير التنفيذي للمعلومات بمنظمة الصحة العالمية، والدكتورة نانتي الرئيس التنفيذي للاستثمار في بنك (Credit Suisse)، والسيد كيفن مانديا الرئيس التنفيذي لشركة (FireEye) العالمية، والسيدة مونيك شيفاناندان رئيس المجموعة التنفيذي لأمن المعلومات في بنك (HSBC)، والسيد آلان بالر المؤسس والرئيس للأبحاث في معهد (SANS) ضمن متحدثي الحوار الافتراضي.

ويتضمن جدول أعمال الحوار الافتراضي العديد من المحاور الحيوية والموضوعات المهمة؛ حيث ستتناول جلستا الحوار موضوعات: أثر التهديدات السيبرانية خلال جائحة كورونا، وتعزيز الصمود وأهمية حماية البنى الحيوية، والأساليب المستدامة للحفاظ على الثقة في التقنيات الناشئة، كما سيسلط الحوار الافتراضي الضوء على الآثار السيبرانية الناتجة عن الجائحة لقطاعَي الصحة والخدمات المالية، والدروس المستفادة من أبرز الاختراقات.

ويأتي تنظيم الحوار الافتراضي في إطار تحقيق مستهدفات الهيئة نحو تعزيز الشراكات والتعاون الدولي في رفع الوعي حول أهم القضايا المتعلقة بالأمن السيبراني ومتزامنًا مع الأهمية المتزايدة للأمن السيبراني، والتهديدات السيبرانية التي تواجه العالم، والجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة لتعزيز أمنها السيبراني، والوصول إلى فضاء سيبراني سعودي آمن وموثوق يمكّن النمو والازدهار، ويدعم استثمار الفرص الاقتصادية والتنموية العديدة، التي تتيحها التغيرات التقنية المتسارعة التي يشهدها العالم اليوم.

يذكر أن تنظيم الحوار الافتراضي هو امتداد للنجاح الذي حققه المنتدى الدولي للأمن السيبراني الذي عُقد في شهر فبراير من العام 2020م المتزامن مع رئاسة المملكة لمجموعة العشرين لعام 2020م الذي شارك فيه أكثر من 140 متحدثًا، وسجل فيه أكثر من 3500 مشارك.

وأُعلن في المنتدى عن تبنّي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله – لمبادرتين تتعلقان بحماية الأطفال في العالم السيبراني، وتمكين المرأة في مجال الأمن السيبراني.

1

06 إبريل 2021 - 24 شعبان 1442 08:41 PM

يسلط الضوء على الآثار السيبرانية الناتجة عن كورونا بقطاعَي الصحة والخدمات المالية

بمشاركة 20 متحدثًا دوليًّا.. انطلاق الحوار الافتراضي للمنتدى الدولي للأمن السيبراني غدًا

0 453

تنطلق غدًا الأربعاء 25 شعبان 1442هـ الموافق 7 أبريل 2021م فعاليات الحوار الافتراضي للمنتدى الدولي للأمن السيبراني؛ وذلك تحت شعار (واقع الفضاء السيبراني اليوم وغدًا)، بمشاركة أكثر من 20 متحدثًا دوليًّا رفيع المستوى.

وتفصيلًا: يشارك في الفعاليات كلٌّ من: كرق جونز رئيس وحدة الجرائم السيبرانية في منظمة الإنتربول، والسيد برناردو ماريانو المدير التنفيذي للمعلومات بمنظمة الصحة العالمية، والدكتورة نانتي الرئيس التنفيذي للاستثمار في بنك (Credit Suisse)، والسيد كيفن مانديا الرئيس التنفيذي لشركة (FireEye) العالمية، والسيدة مونيك شيفاناندان رئيس المجموعة التنفيذي لأمن المعلومات في بنك (HSBC)، والسيد آلان بالر المؤسس والرئيس للأبحاث في معهد (SANS) ضمن متحدثي الحوار الافتراضي.

ويتضمن جدول أعمال الحوار الافتراضي العديد من المحاور الحيوية والموضوعات المهمة؛ حيث ستتناول جلستا الحوار موضوعات: أثر التهديدات السيبرانية خلال جائحة كورونا، وتعزيز الصمود وأهمية حماية البنى الحيوية، والأساليب المستدامة للحفاظ على الثقة في التقنيات الناشئة، كما سيسلط الحوار الافتراضي الضوء على الآثار السيبرانية الناتجة عن الجائحة لقطاعَي الصحة والخدمات المالية، والدروس المستفادة من أبرز الاختراقات.

ويأتي تنظيم الحوار الافتراضي في إطار تحقيق مستهدفات الهيئة نحو تعزيز الشراكات والتعاون الدولي في رفع الوعي حول أهم القضايا المتعلقة بالأمن السيبراني ومتزامنًا مع الأهمية المتزايدة للأمن السيبراني، والتهديدات السيبرانية التي تواجه العالم، والجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة لتعزيز أمنها السيبراني، والوصول إلى فضاء سيبراني سعودي آمن وموثوق يمكّن النمو والازدهار، ويدعم استثمار الفرص الاقتصادية والتنموية العديدة، التي تتيحها التغيرات التقنية المتسارعة التي يشهدها العالم اليوم.

يذكر أن تنظيم الحوار الافتراضي هو امتداد للنجاح الذي حققه المنتدى الدولي للأمن السيبراني الذي عُقد في شهر فبراير من العام 2020م المتزامن مع رئاسة المملكة لمجموعة العشرين لعام 2020م الذي شارك فيه أكثر من 140 متحدثًا، وسجل فيه أكثر من 3500 مشارك.

وأُعلن في المنتدى عن تبنّي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله – لمبادرتين تتعلقان بحماية الأطفال في العالم السيبراني، وتمكين المرأة في مجال الأمن السيبراني.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021