العلي: الإمارات تنتظر مليون سعودي بعد رفع الحظر بتجارب سياحية غير مسبوقة

اقتراب التحصين لجميع السكان

‬أكد الرئيس التنفيذي لشركة "نيرفانا" للسفر والسياحة بأبوظبي علاء العلي لـ"سبق" أن قطاع السياحة والسفر بالإمارات حقق أداءً لافتاً خلال عام 2020 رغم تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، وكان الأقل تأثراً والأسرع تعافياً من تداعيات أزمة كورونا التي أدّت إلى تراجع كبير في الحركة السياحية على مستوى العالم بنسبة 74% وبنسبة 76% على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وبيّن "العلي" أن الإمارات هي الأعلى في نسب الشفاء من فيروس كورونا، حيث حققت 96.8% وفقاً لإحصاءات مجلس الصحة لدول مجلس التعاون، ومع الوصول إلى ما يقارب 10 ملايين جرعة تحصين بمعدل توزيع لقاح اقترب من النسبة الكاملة للسكان بالدولة، مع توافر طرق العلاجات المبتكرة وحملات التطعيم المكثفة والطاقة الاستيعابية وتوفر الكوادر الطبية ذات الكفاءة العالية.

وأشار "العلي" إلى تحقيق فنادق الإمارات ثاني أعلى معدلات إشغال على مستوى العالم، لتأتي بعد الصين بنسبة 54.7%، رغم انخفاض معدل الإشغال إلى 37% على مستوى العالم، وإلى 43% على مستوى منطقة الشرق الأوسط، ومع إطلاق الهوية السياحية الموحدة الجديدة زاد معدل السياحة الداخلية في الدولة بشكل كبير، وأصبحت رافداً كبيراً للدخل السياحي والاقتصاد الوطني.

وأضاف "العلي": بالنسبة للأشقاء بالمملكة العربية السعودية فهم "أهل دار"، وبعد قرارات رفع قيود السفر وانطلاق الرحلات الدولية في 17 مايو الحالي فإن الوجهات الإماراتية مستعدة كالعادة لاستقبال الأشقاء؛ فنحن مشتاقون لهم، كما أنهم مشتاقون لنا، والإمارات تتوفر فيها جميع المقومات السياحية وأنواع السياحة من ترفيه وثقافة وأعمال وبيئة ومغامرة وتسوق، وخاصة للعائلات تقدم الإمارات خيارات كثيرة لجميع السياح في العالم وخاصة للأشقاء في السعودية ودول مجلس التعاون، مما يجعل عودة الأشقاء لزيارة الإمارات والتمتع بمرافقها السياحية والبرامج المعدة لهم أمراً في غاية الأهمية، بعد مرور 420 يوماً من عدم السفر للخارج والرغبة في الترفيه الصحي.

وتوقع "العلي" قدوم ما بين 800 ألف إلى مليون سعودي فور رفع الحظر عن السفر إلى الإمارات في أقرب وقت وأسرع مما يتوقع الكثيرون؛ بسبب الوصول إلى أعلى معدلات تحصين في العالم بالإمارات، ومع تدشين المعارض الكبرى؛ ومنها سوق السفر العربي 2021 في هذا الشهر، ويشارك السعوديون فيه بجناح كبير، ونحن نعتبره "قبلة الحياة" للقطاع السياحي العالمي والعربي، كما يقام معرض إكسبو 2021 في أكتوبر القادم.

ولفت "العلي" إلى أفضلية زيارة الإمارات بالنسبة للسياح السعوديين؛ بسبب قرب المسافة وشعورهم بالأمان خلال الزيارة ولتلبية كل ما يحتاجونه من خدمات فندقية وترفيهية خاصة بالمقارنة مع دول عديدة تأثرت بتداعيات انتشار فيروس كوفيد-19، إلا أن الإمارات استطاعت عبر خطط مدروسة وتوجيهات رشيدة سرعة احتواء تداعيات الجائحة على قطاع السياحة المحلي، ومن خلال تبني نهج مبتكر يتسم بالمرونة، ويقوم على توفير مجموعة من الحوافز وإطلاق العديد من المبادرات التي أسهمت في خلق فرص كثيرة سرعت من تعافي القطاع ومؤسساته وعززت من مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي.

يُذكر أن هناك 40 فرعاً لشركة "نيرفانا" في الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب فروع أخرى في الصين، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة، ومصر، وإسبانيا، كما وسّعت نطاق خدماتها لتشمل قطاع الضيافة بأكمله من خلال توفير منصتها الديناميكية الإلكترونية الجديدة -نيرفانا حول العالم- المخصصة لرائدي خدمات السياحة والسفر على الصعيد العالمي.

46

04 مايو 2021 - 22 رمضان 1442 02:42 PM

اقتراب التحصين لجميع السكان

العلي: الإمارات تنتظر مليون سعودي بعد رفع الحظر بتجارب سياحية غير مسبوقة

18 18,021

‬أكد الرئيس التنفيذي لشركة "نيرفانا" للسفر والسياحة بأبوظبي علاء العلي لـ"سبق" أن قطاع السياحة والسفر بالإمارات حقق أداءً لافتاً خلال عام 2020 رغم تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، وكان الأقل تأثراً والأسرع تعافياً من تداعيات أزمة كورونا التي أدّت إلى تراجع كبير في الحركة السياحية على مستوى العالم بنسبة 74% وبنسبة 76% على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وبيّن "العلي" أن الإمارات هي الأعلى في نسب الشفاء من فيروس كورونا، حيث حققت 96.8% وفقاً لإحصاءات مجلس الصحة لدول مجلس التعاون، ومع الوصول إلى ما يقارب 10 ملايين جرعة تحصين بمعدل توزيع لقاح اقترب من النسبة الكاملة للسكان بالدولة، مع توافر طرق العلاجات المبتكرة وحملات التطعيم المكثفة والطاقة الاستيعابية وتوفر الكوادر الطبية ذات الكفاءة العالية.

وأشار "العلي" إلى تحقيق فنادق الإمارات ثاني أعلى معدلات إشغال على مستوى العالم، لتأتي بعد الصين بنسبة 54.7%، رغم انخفاض معدل الإشغال إلى 37% على مستوى العالم، وإلى 43% على مستوى منطقة الشرق الأوسط، ومع إطلاق الهوية السياحية الموحدة الجديدة زاد معدل السياحة الداخلية في الدولة بشكل كبير، وأصبحت رافداً كبيراً للدخل السياحي والاقتصاد الوطني.

وأضاف "العلي": بالنسبة للأشقاء بالمملكة العربية السعودية فهم "أهل دار"، وبعد قرارات رفع قيود السفر وانطلاق الرحلات الدولية في 17 مايو الحالي فإن الوجهات الإماراتية مستعدة كالعادة لاستقبال الأشقاء؛ فنحن مشتاقون لهم، كما أنهم مشتاقون لنا، والإمارات تتوفر فيها جميع المقومات السياحية وأنواع السياحة من ترفيه وثقافة وأعمال وبيئة ومغامرة وتسوق، وخاصة للعائلات تقدم الإمارات خيارات كثيرة لجميع السياح في العالم وخاصة للأشقاء في السعودية ودول مجلس التعاون، مما يجعل عودة الأشقاء لزيارة الإمارات والتمتع بمرافقها السياحية والبرامج المعدة لهم أمراً في غاية الأهمية، بعد مرور 420 يوماً من عدم السفر للخارج والرغبة في الترفيه الصحي.

وتوقع "العلي" قدوم ما بين 800 ألف إلى مليون سعودي فور رفع الحظر عن السفر إلى الإمارات في أقرب وقت وأسرع مما يتوقع الكثيرون؛ بسبب الوصول إلى أعلى معدلات تحصين في العالم بالإمارات، ومع تدشين المعارض الكبرى؛ ومنها سوق السفر العربي 2021 في هذا الشهر، ويشارك السعوديون فيه بجناح كبير، ونحن نعتبره "قبلة الحياة" للقطاع السياحي العالمي والعربي، كما يقام معرض إكسبو 2021 في أكتوبر القادم.

ولفت "العلي" إلى أفضلية زيارة الإمارات بالنسبة للسياح السعوديين؛ بسبب قرب المسافة وشعورهم بالأمان خلال الزيارة ولتلبية كل ما يحتاجونه من خدمات فندقية وترفيهية خاصة بالمقارنة مع دول عديدة تأثرت بتداعيات انتشار فيروس كوفيد-19، إلا أن الإمارات استطاعت عبر خطط مدروسة وتوجيهات رشيدة سرعة احتواء تداعيات الجائحة على قطاع السياحة المحلي، ومن خلال تبني نهج مبتكر يتسم بالمرونة، ويقوم على توفير مجموعة من الحوافز وإطلاق العديد من المبادرات التي أسهمت في خلق فرص كثيرة سرعت من تعافي القطاع ومؤسساته وعززت من مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي.

يُذكر أن هناك 40 فرعاً لشركة "نيرفانا" في الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب فروع أخرى في الصين، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة، ومصر، وإسبانيا، كما وسّعت نطاق خدماتها لتشمل قطاع الضيافة بأكمله من خلال توفير منصتها الديناميكية الإلكترونية الجديدة -نيرفانا حول العالم- المخصصة لرائدي خدمات السياحة والسفر على الصعيد العالمي.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021