رئيس "الرياضة" يوجّه بلجنة للوقوف على الملعب المنحوت بجبال الحشر

وجّه رئيس ‎الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز الفيصل، بتشكيل فريق للوقوف على ‎الملعب المنحوت من الصخر بجبال الحشر بشرق منطقة ‎جازان.

وجاء توجيه "الفيصل" بتشكيل فريق من اللجنة الفنية بالهيئة، لزيارة ‎الملعب المنحوت من الصخر، وسرعة تزويده بتقرير مفصل عن الملعب.

ومن جهة أخرى، أكد مدير عام فرع الهيئة العامة للرياضة بمنطقة جازان ابراهيم يحيى رياني لـ”سبق”، أن التوجيهات صدرت بزيارة ملعب جبل الحشر الذي عمل على بنائه بشكل يشابه المسارح الرومانية، ونشرت تفاصيله "سبق" قبل يومين، موضحًا أن التفاصيل حول الملعب ستكون عقب الزيارة.

وعلى الرغم من استمرار العمل إلا أنه بدأ اللعب فيه، واستغله الشباب رياضيًا؛ كونه يحتضن الجماهير الرياضية على مدرجاته؛ فالملعب يتسع لما يزيد على ١٠٠٠٠ متفرج، وأُقيمت عليه بطولات عدة، كان أولها ٢٠٠٦، ومنذ خمسة أعوام تم اعتماد دورة به باسم أمير المنطقة.

وكانت "سبق" نشرت تقريرًا مفصلاً عن الملعب عنوانه "هذا ما فعلته عزيمة الرجال في صلد الجبال.. ملعب ومدرجات لعشاق كرة القدم"، ذكرت فيه فكرة إنشاء الملعب ومراحل بنائه.

وبدأ المواطن محمد حربان الحريصي مشروعه عام ٢٠٠٣، ولا يزال العمل مستمرًا حتى اليوم في الملعب بجهود شخصية منه، وقد جعله شغله الشاغل، وهو حلم راوده منذ تلك الفترة.

وظل المواطن الحريص يعمل على نحته لأكثر من 10 سنوات، حيث يتسع الملعب لـ 20 ألف متفرج، وكلفه العمل به ما يقارب مليوني ريال.

ويُقام على أرض الملعب بطولة أمير منطقة جازان، فيما لا يزال الملعب بحاجة إلى زراعته وإنارته بشكل كامل، واستكمال تجهيز أروقته حتى يصبح ملعبًا نموذجيًا.

محمد المواسي جازان عبدالرحمن السلماني جازان

294

08 أغسطس 2019 - 7 ذو الحجة 1440 10:58 PM

رئيس "الرياضة" يوجّه بلجنة للوقوف على الملعب المنحوت بجبال الحشر

39 94,539

وجّه رئيس ‎الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز الفيصل، بتشكيل فريق للوقوف على ‎الملعب المنحوت من الصخر بجبال الحشر بشرق منطقة ‎جازان.

وجاء توجيه "الفيصل" بتشكيل فريق من اللجنة الفنية بالهيئة، لزيارة ‎الملعب المنحوت من الصخر، وسرعة تزويده بتقرير مفصل عن الملعب.

ومن جهة أخرى، أكد مدير عام فرع الهيئة العامة للرياضة بمنطقة جازان ابراهيم يحيى رياني لـ”سبق”، أن التوجيهات صدرت بزيارة ملعب جبل الحشر الذي عمل على بنائه بشكل يشابه المسارح الرومانية، ونشرت تفاصيله "سبق" قبل يومين، موضحًا أن التفاصيل حول الملعب ستكون عقب الزيارة.

وعلى الرغم من استمرار العمل إلا أنه بدأ اللعب فيه، واستغله الشباب رياضيًا؛ كونه يحتضن الجماهير الرياضية على مدرجاته؛ فالملعب يتسع لما يزيد على ١٠٠٠٠ متفرج، وأُقيمت عليه بطولات عدة، كان أولها ٢٠٠٦، ومنذ خمسة أعوام تم اعتماد دورة به باسم أمير المنطقة.

وكانت "سبق" نشرت تقريرًا مفصلاً عن الملعب عنوانه "هذا ما فعلته عزيمة الرجال في صلد الجبال.. ملعب ومدرجات لعشاق كرة القدم"، ذكرت فيه فكرة إنشاء الملعب ومراحل بنائه.

وبدأ المواطن محمد حربان الحريصي مشروعه عام ٢٠٠٣، ولا يزال العمل مستمرًا حتى اليوم في الملعب بجهود شخصية منه، وقد جعله شغله الشاغل، وهو حلم راوده منذ تلك الفترة.

وظل المواطن الحريص يعمل على نحته لأكثر من 10 سنوات، حيث يتسع الملعب لـ 20 ألف متفرج، وكلفه العمل به ما يقارب مليوني ريال.

ويُقام على أرض الملعب بطولة أمير منطقة جازان، فيما لا يزال الملعب بحاجة إلى زراعته وإنارته بشكل كامل، واستكمال تجهيز أروقته حتى يصبح ملعبًا نموذجيًا.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019