محمد عمير الغامدي

38 مليار ..

نمت إيرادات مايكروسوفت لتصل إلى 38.0 مليار دولار في الربع المالي الرابع من عام 2020، وذلك بالمقارنة مع الإيرادات البالغة 33.7 مليار دولار في الربع الرابع من عام 2019.


2.5 مليار ..

بلغ عدد مستخدمي فيسبوك 2.5 مليار مستخدم شهريًا، بزيادة قدرها 2 في المئة، مقارنةً بعدد 2.45 مليار مستخدم في الربع الثالث من عام 2019 عندما نما عدد المستخدمين شهريًا بنسبة 1.65 في المئة.


91 مليار ..

حققت آبل إيرادات وصلت 91.8 مليار دولار أمريكي في الربع الأول من العام المالي 2020، والذي انتهى بنهاية شهر ديسمبر الماضي؛ لتتفوق على جميع التوقعات.


70 مليار ..

أعلنت شركة أمازون عن نتائجها المالية للربع الثالث من السنة المالية 2019، والتي حققت فيه إيرادات قدرها 70 مليار دولار، وصافي دخل قدره 2.1 مليار دولار، و حقق السهم الواحد أرباح 4.23 دولار، مقارنة بإيرادات قدرها 56.6 مليار دولار و صافي دخل 2.9 مليار دولار و ربح ا


المقاطعة الشعبية للمنتجات التركية تتسع


إنفوجرافيك .. مجلس الوزراء يقر الميزانية العامة للدولة للعام المالي الجديد 2020.


"أمين الناصر".. نموذج التفوق السعودي الذي يرأس خبراء الطاقة في العالم

مما ينسب لـ"ديل كارنيجي" قوله: "لا يمكن تحقيق النجاح إلا أذا أحببت ما تقوم به"، وربما ينطبق هذا الأمر على رجل كان منذ صغره متسلحاً بالإصرار والعزيمة واللذين صاحباه ليمضي في تحقيق المنجز تلو المنجز وليتربع على منصب أكبر شركة في العالم ويفوق إداريي العالم التنفي


مَن يوصل صوت البراعم إلى وزارة التعليم؟!

وزارة التعليم في أحد تعاميمها أوعزت إلى إداراتها بحصر فائض المعلمات اللائي يرغبن في العمل في رياض الأطفال؛ وذلك لتوجيههن للتدريس في مراحل رياض الأطفال من بداية العام القادم، وأعطت الأولوية في ذلك لتخصصَي الاقتصاد المنزلي والتربية الفنية! الوزارة بهذه الخط


" كورونا" وحُسن النية!

إحدى الشركات التي تمتلك سلسلة مطاعم مشهورة على مستوى السعودية قامت في اليومين الماضيين - بحُسن نية - بتقديم مئات الوجبات لموظفي أكبر مستشفى بالباحة، وغيره من المستشفيات؛ كونها خط الدفاع الأول لمكافحة مرض العصر "كورونا"! وهنا نتساءل: ماذا لو كان أحد عمال هذ


حفل تكريم أم مراسم تأبين؟!

حضر أحد الشعراء السعوديين الكبار - وكان قد بلغ من الكِبَر عتيًّا - حفل تكريمه المهيب وأسطوانة الأكسجين خلف ظهره، بينما أنبوبها متصل بأنفه.. أثنى عدد كبير من الحضور المهيب على إرثه الشعري، ومواقفه، ذائقته الأدبية، وقدَّموا له العطاءات والدروع التي تنوء بها العص


تحدَّث الطبيب فكانت المفاجأة!!

في اللقاء الذي خصصه صاحب السمو الملكي الأمير حسام بن سعود لمناقشة الأوضاع الصحية بمنطقة الباحة وقف مدير الشؤون الصحية ليطمئن سموه بوجود فائض في الكادر الطبي والتمريضي بنسبة ١٠٠٪!! لاحظوا أنه لم يقل: اكتفاء، بل قال: زيادة!!، أي إن مئات الأطباء بمنطقة الباحة على


العلاوة السنوية!

المعلِّم هو حجر الزاوية في العملية التعليمية، الخبير بالكثير من تعقيداتها، والحامل لأغلب همومها؛ لذا نجده يستشيط غضبًا عندما يرى وزارته تتجنب وضع يدها على مكامن الخلل المختلفة، كالمدارس المستأجرة، وازدحام الطلاب في الفصول، وكثرة غيابهم، وعدم متابعة أولياء الأم


مَنْ يمسك بالملعقة؟!

يوصي أحد الأطباء بأن لا يزيد استهلاك الإنسان البالغ من الملح على ملعقة شاي صغيرة يوميًّا، ويحذر آخر من أن استهلاك الفرد أكثر من ثلاث ملاعق كبيرة من السكر في اليوم يضر بصحته!!.. ويبقى السؤال المهم الذي يجب أن نطرحه هنا: من الذي يمسك بالملعقة؟! ربة المنزل ق


حالة طارئة!

الملف الطبي هو المستودع الذي يضم كل المعلومات الصحية للمريض؛ فبين جنباته التاريخ المرضي، والفحوص، والوصفات الدوائية.. وتزداد أهميته إذا كان المريض يعاني أمراضًا مزمنة وبالغة الخطورة! قبل عامَيْن أغلقت وزارة الصحة المستشفى الخاص الوحيد بمنطقة الباحة، وحالت


مشروع يقتل مشاريع!

ما إن تنفض شوارعنا غبار أحد مشاريع الطرق (احفر وادفن) حتى يبدأ مشروع حفر جديد! ولا تسأل عن حال أصحاب المحال التجارية التي يمر أمامها أحد هذه المشاريع القاتلة الذي قد يأخذ بخناقها حتى تلفظ أنفاسها! صاحب المحل التجاري قد يستمر في دفع إيجار المحل ورواتب العما


"هبَّت هبوب الشمال وبردها شيني"!

ما هي إلا أسابيع قليلة ويحل علينا فصل الشتاء؛ إذ لا يطيب السهر ولا تحلو المسامرة عند البعض إلا بوجود فاكهة الشتاء "شبة النار" التي عادة ما تكون من الحطب المحلي "الغضا، السمر والقرض..."! المتابع لبعض منصات التسويق المشهورة على الإنترنت يلاحظ كثرة عروض الحطب


نادي الحي يحتضر!

تنتشر أندية الحي التي تتجاوز الـ٥٠٠ نادٍ في كل محافظات بلادنا الحبيبة، ويقوم عليها تربويون أكفاء منتخبون بعناية من الجنسين، ويرتادها عشرات الآلاف من الطلاب والطالبات والمواطنين من مختلف الأعمار، يمارسون فيها العديد من الأنشطة الترفيهية والتعليمية والمجتمعية.


المُزارع والنَّحال والدور المفقود!

يقول المختصون: إن العلاقة بين النحل والنباتات علاقة بقاء، وإذا انفك الارتباط بينهما انتهت حياة الاثنتين معًا، بل حياة غيرهما من الكائنات! ويؤكد ذلك الأبحاث التي ذكرت أن ٧٥ ٪‏‏ من المحاصيل الزراعية و٩٠ ٪‏ من الأزهار البرية في عالمنا تعتمد على الملقحات، وأشهرها


هل استعدّت الباحة لموسم الصيف؟

المناطق السياحية في بلادنا كالطائف والباحة وعسير تنوء كل عام بوفود مئات الآلاف من المصطافين؛ للاستمتاع بأجوائها المعتدلة وغاباتها الخضراء وسمائها الغائمة! وكثيرون منهم يفضّلون السياحة الداخلية على الخارجية؛ لكونها أكثر أمناً وأقل تكلفةً، ولها خصوصيتها التي تمي


تربية النحل وتأخُّر السعودة !!

تربية النحل من الأعمال التي امتهنها الأجداد، وورَّثوها الأبناء والأحفاد.. والسعوديون يقبلون على تعلمها وممارستها بشغف.. وهي من المهن اللطيفة والممتعة والمربحة أيضًا، وتحتاج ممن يباشرها إلى المعرفة والاطلاع أكثر منها إلى الجهد والعمل الشاق ! النحالون السعود


ماذا يُباع في المقصف المدرسي؟!

تنص أنظمة وزارة التعليم فيما يختص بالمقاصف المدرسية على منع بيع البطاطس "الشيبس" والشوكولاته السادة والحلوى والعصائر المعبأة التي تقل نسبة العصير فيها عن ٣٠٪‏، كما أن التعليمات الواضحة تمنع البيع بسعر أعلى من سعر السوق! للأسف الشديد؛ فالتعليمات شيء، والواق


قبِّلوا كاميرا ساهر!

في كتابها الذي أصدرته مبادرة "الله يعطيك خيرها" ورد الكثير من الأرقام المفزعة لإحصائيات الحوادث المرورية في السعودية، ومن ذلك أن ٣٠ ٪‏ من حالات الإصابة التي تصل المستشفيات ناجمة عن حوادث مرورية، وأن ٢٠ وفاة و٣٥ إعاقة و١٤٠٠ حادث تقع يوميًّا في حوادث تلتهم من اق


أريد هذه الوظيفة بدون راتب!

يخبرني أحدهم قائلاً: كنت أتجول في أحد الأسواق، ووقعت عيني على منتج منتهي الصلاحية؛ فناديت البائع، وأنَّبته على ارتكاب مثل هذا الجرم؛ كون المنتج قد يهدد صحة الآخرين، وربما حياتهم! وهددته بإبلاغ الجهات الرقابية، فأخرج من جيبه ورقة زرقاء (خمسمائة ريال)، وقال "خذه


هل يتفق هذا مع رؤية ٢٠٣٠؟!

في الأسبوع الماضي نشرت "سبق" خبرًا عن ابتكار الدكتورة سارة الرشود، الأستاذ المشارك بقسم الكيمياء الصيدلانية بجامعة الملك سعود، علاجًا لمرض الصرع، يتجاوز مفعوله بأربعة أضعاف أدوية الصرع الموجودة في الأسواق، علاوة على تفوُّقه بمستوى الأمان! الدكتورة الرشود ذ


مدينة "نيوم" الفاضلة!

دهشتُ كثيرًا وأنا أتابع إعلان ولي العهد إقامة مدينة "نيوم" الجديدة في منطقة تبوك، تلك المدينة الحالمة الناشئة في عالم حقيقي، يقوده الخيال، التي تسعى إلى الكمال في كل مناحي الحياة، وتُدار شؤونها بأحدث ما توصل إليه العقل البشري؛ لتصبح بعد اكتمالها حلمًا يتمناه ا


مَنْ يُنقذ مربِّي النحل؟

يوفِّر قطاع تربية النحل في السعودية الآلاف من فرص العمل لأبناء الوطن، ولكنه يعاني الكثير من العقبات والعوائق التي يمكن لوزارة الزراعة أن تخفف منها بشكل كبير؟! العقبة الكبرى التي تواجه النحَّال السعودي هي دخول الأجانب بكثرة في مجال تربية النحل وإنتاج العسل تحت


خدعوك فقالوا: "أُسر منتجة"!

أثناء زيارتي قسم الأُسر المنتجة في أحد مهرجانات الصيف طلبتُ من إحداهن منتجًا، فأشارت إلى خادمتَين آسيويتَين؛ لتقوما بتغليفه!! علمتُ حينها أنها قد تستخدمهما في إعداد الوجبات بدلاً من أن تقوم هي بذلك!.. في معرض آخر كانت الأرفف مليئة بصنوف المنتجات المستوردة من ا


ضرب اقتصاد الوطن في مهرجان للتمور!

تُعتبر السعودية الدولة الأولى عالميًّا في زراعة النخيل بوجود ٢٨ مليون نخلة على أراضيها. وينتج هذا العدد الضخم من النخيل قرابة مليون طن من التمور كل عام، كما يُقدَّر حجم الاستثمار في النخيل بالسعودية بأكثر من ٧٥ مليار ريال! ولقد ساهم النخيل قديمًا في حفظ الأمن


مَن يعثر عليه ويستلم المكافأة؟!

استمرت يوم الجمعة الماضي عمليات البحث في كل من الدلم والباحة وجازان في الوقت نفسه عن أربعة مفقودين، هم (فتاة مبتلاة بالمس وثلاثة مسنين مصابين بالنسيان). وقد شارك في هذه المهمة الإنسانية مجاميع من المواطنين المخلصين، وفرق تطوعية مجهزة بطائرات شراعية ومناظير ليل


"اخزوا الشيطان يا جماعة"!

يقول الخبر المنشور في "سبق": إن الهلال الأحمر بجدة يتلقى يوميًّا نحو أربعين بلاغًا عن مضاربات قبل الإفطار! ويقول الخبر الآخر: إن الهلال الأحمر بإحدى المناطق الجنوبية استقبل اتصالاً قبل أذان المغرب، يفيد بإصابة خمسة عشر شخصًا من الأقارب بإصابات، بعضها خطيرة، إث


شريان الباحة!

قبل أيام دُشِّن نظام ساهر بمنطقة الباحة، وفي اليوم ذاته فقدت أمانة الباحة أحد مهندسيها - رحمه الله - في حادث مأساوي على طريق المطار الذي كان مراقبًا بكاميرات ساهر! وقع الحادث المأساوي في أحد المواقع المنحدرة التي تكثر فيها الحوادث، وبخاصة في أوقات هطول المطر؛


"آر بي جي" القطيف!

استهداف عدد من الإرهابيين في القطيف دورية أمنية في حي المسورة، الذي تقوم الدولة بإعادة تخطيطه، بسلاح "آر بي جي"؛ ما نتج منه استشهاد أحد أفرادها وإصابة خمسة آخرين! وتكرُّر حوادث التعدي على رجال الأمن، يعطيان دلالة على أن ما تقوم به الدولة من تنظيم للأحياء العشو


مَنْ يأخذ لهؤلاء حقهم؟!

في الباحة لجأ ٦٥ عاملاً إلى جمعية البر الخيرية للحصول على مساعدات غذائية، بعد أن تأخرت شركتهم في دفع مستحقاتهم مدة عشرة أشهر!! هذه القضية ليست الأولى من نوعها؛ فهناك حوادث مشابهة لها تمامًا. ماذا عن برنامج الأجور الذي أطلقته الوزارة قبل سنوات، والذي يتم بموجب


لسوء الأحوال الجوية!

"إدارة التعليم بالباحة تعلّق الدراسة لليوم الثالث على التوالي لسوء الأحوال الجوية ".. هكذا كان العنوان لأحد الأخبار في إحدى الصحف!! وكثيرًا ما نسمع في نشرات الأخبار ونقرأ في الصحف ومواقع التواصل مثل هذه العبارة "لسوء الأحوال الجوية"، وللأسف إن طرقها للآذان يقت


مَنْ يوقظ وزارة التجارة؟!

مع انخفاض أسعار النفط، وتقلُّبات أسعار السلع والبضائع المختلفة، يُفترض أن تكون أخبار وزارة التجارة وتنبيهاتها هي المتصدرة لعناوين الصحف، وحسابها بتويتر الأكثر متابعة، وتغريداتها الأكثر تداولاً.. ولكن ما يحدث هو العكس؛ فوزارة التجارة تتخذ وضع الميت، وكأن الأمر


السعودة الصباحية!

هي سعودة مرتبطة بفترة الدوام الرسمية لغالبية موظفي أجهزة الدولة، ومن ضمنهم مراقبو برامج السعودة، وتبدأ من الثامنة صباحًا حتى الثانية والنصف ظهرًا، وفيها يعمل السعودي إلى أن تنتهي، ثم يغادر؛ ليحل مكانه المقيم الذي يكمل المهام حتى إغلاق المحال ليلاً! في منطقة


الدولة مفلسة والمواطن كسول!

لا بد أن نرفع أيدينا إلى السماء، ونشكر الله أن الحلقة الماضية من برنامج الثامنة مع داوود، التي استضاف فيها وزيرَيْ المالية والخدمة المدنية ونائب وزير الاقتصاد والتخطيط، كانت مسجَّلة وإلا لسمعنا الطوام التي تسير بها الركبان! نائب وزير الاقتصاد والتخطيط صرح بأ


"يا راكب اللي جديد الصنع ياباني"!

لستُ مع من ينادون بمنع تسجيل "الشيلات" أو "الشلات"، كما يحلو للبعض أن يسميها؛ "فالشيلة" أو "الشلة" قالب يمكن أن يحمل الجيد أو الرديء من الكلمات، وهو بالأساس انعكاس للقصيدة. لقد أصبح للشيلات جمهورٌ عريضٌ يحتسيها كل يوم صباحًا ومساءً! ولا أشك للحظة أن الشيلات


بندقية البلدية !

الكلاب الضالة أصبحت مشكلة حقيقية في بعض المناطق وحدث الكثير من الفواجع التي كان آخرها الطفل الذي نهشته الكلاب حتى الموت بمركز القوارة بمنطقة القصيم ! إنه إرهاب الحيوان للإنسان بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ولقد بات مألوفا أن ترى الكلاب تتجول في شوارع المدن والق


هيئة السياحة.. وطريق الفيل!

منذ عقود والمطالبات تتوالى بوضع طريق الفيل الذي يمر بمحافظة العقيق بمنطقة الباحة على خارطة المواقع السياحية التي يمكن لزوار الباحة الاطلاع عليها، ولكن حتى هذه اللحظة لم تجد مطالباتهم آذانًا صاغية! مع قدوم الأمير سلطان بن سلمان تحركت المياه الراكدة، وبدأنا نل


سائق مبتدئ خلف مقود شاحنة !

أتمنى أن أعرف ما إذا كانت الإدارة العامة للمرور تمتلك إحصائية، تحدد نسبة المتسببين في الحوادث ممن لم يمضِ على حصولهم على رخصة القيادة السعودية أكثر من عام ! يتم استقدام الآلاف من السائقين كل عام، وتُسلَّم لهم مركبات صغيرة ومتوسطة، وحتى شاحنات؛ ليمتطوا صهواته


لا توجد نتائج

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020